العناوين

        

أبوظبي في 18 فبراير تعتزم مؤسسة تورنيدو الإماراتية خلال مشاركتها في فعاليات معرض أيدكس 2017 الكشف عن أحدث الأسلحة والتقنيات العسكرية المتطورة.

وكشف محمد جريو الفلاحي رئيس مجلس إدارة مؤسسة تورنيدو الإماراتية عن ان الشركة ستعرض آلية " صياد" البرمائية التي جرى تصنيعها برؤية إماراتية في جمهورية بيلاروسيا، وسيجري العمل على تصنيعها في أبوظبي خلال الفترة المقبلة، حيث تتمتع بقدرات عالية في المجال الدفاعي والأمني.

وتعد " صياد" آليه ذات قدرات عالية تستطيع عبور المناطق الوعرة و كما أنها تتحرك في المياه أيضا، وجرى تصميم الآلية بشكل فريد، وتأتي بخصائص كثيره متعددة على سبيل المثال يكون الهيكل مصفح او من الألمنيوم او من الفيبر جلاس، ويمكن تجهيزها لحمل 4 اشخاص أو ثمانية و العديد من الأشياء الأخرى حيث تعد عربه متعددة الأغراض، ويمكن ان تتواجد على الحدود و في الأماكن الصعبة و في المياه او تعمل كوحدة قياده او استكشاف وهي مجهزه كاملا للعمل تحت أصعب الظروف المناخية.

وأوضح ان الشركة ستعرض سلاح " الخماسين" الذي يعد من احدث تكنولوجيا الدفاع ، حيث نه عبارة عن رادار يعمل على تعطيل أداء الوحدات والمنصات العسكرية بشكل كامل ، مشيرا الى عرض الشركة مجموعة من الرادارات التي يمكنها حماية المنشآت على اختلاف أنواعها من أي هجمات صاروخية، الى جانب عدد من النظم التكنولوجية بالإضافة الى المناظير بشتى أنواعها والتي تستخدم في الدبابات والسفن وسلاح المشاة .

واكد محمد جريو الفلاحي سعي المؤسسة الى اثبات قدرتها على التقدم والنمو في المجال الأمني والدفاعي ومواكبة الابتكارات في المجال العسكري عبر أنظمة دفاعية وأمنية متقدمة مشيرا الى ان المشاركة الإماراتية الواسعة في المعرض تعد خطوه في تعزيز دور الامارات على الساحة الدولية و في حفظ الأمن في ظل التغيرات السريعة في المنطقة بشكل عام.

وشدد الفلاحي على الدور المهم الذي تقوم به الشركات الوطنية في توفير البيئة الملائمة لتطوير القطاع العسكري لتكون الأمارات مكتفية ذاتيا و لتكون سباقة في هذا المجال.

/ وام /

قيم الموضوع
(0 أصوات)

أفادت شركة أبوظبي لبناء السفن خلال مشاركتها في فعاليات معرضي أيدكس ونافدكس 2017 أن القطاع العسكري يعدّ الأساس الذي أنشئت عليه الشركة، موضحة أنها أنجزت عدة قوارب وسفن تم تسليمها إلى عملائها قبل أشهر من موعد التسليم.

وقامت الشركة مؤخراً بتشكيل إدارة متخصصة في خدمات الدعم البحري لاستغلال الموارد الأساسية والخبرات المتاحة للنهوض بصناعة السفن العسكرية وصيانتها في الدولة.

أفادت الشركة أن لديها حالياً مشاريع بناء سفن عسكرية من المتوقع الانتهاء منها خلال هذا العام تقدر بنحو مليار ونصف المليار درهم؛ حيث فازت الشركة في الأعوام المنصرمة بعدة عقود كان أهمها مشروع بينونة هو المشروع الرائد لشركة أبوظبي لبناء السفن ويشتمل على بناء وتجهيز 6 سفن فئة 72 متراً من طراز كورفيت لصالح القوات البحرية لدولة الإمارات العربية المتحدة. حيث قامت الشركة ببناء وتسليم خمس سفن على أكمل وجه وسيتم تسليم السفينة السادسة والأخيرة في المشروع خلال معرض أيدكس- نافدكس في شهر فبراير /‏ شباط 2017.

وفيما يتعلّق بمشروع أريلة؛ فهو يشتمل على بناء اثنتين من سفن الدوريات البحرية فئة 67 متراً لصالح جهاز حماية المنشآت والمرافق الحيوية، وبالتعاون مع شركة دامن لبناء السفن في هولندا.

وقد وقّعت شركة أبوظبي لبناء السفن عقداً مع وزارة الدفاع لدولة الكويت يتضمن بناء سفينتين فئة 64 متراً من طراز سفن الإنزال، وتشييد سفينة واحدة فئة 42 متراً من طراز سفن الإنزال وبناء خمسة زوارق فئة 16 متراً من زوارق والإنزال وتم تسليمهم في نهاية العام الماضي قبل عدة أشهر من موعد التسليم، ويعتبر هذا إنجازاً جديداً يضاف إلى رصيد إنجازات الشركة.

وحول تعاون «أبوظبي للسفن» مع القوات المسلحة الإماراتية، أكدت الشركة أنها الداعم الرئيسي للقوات المسلحة الإماراتية في المجالات البحرية؛ حيث تتولى الشركة العديد من المشاريع والعقود آخرها تسليم النسخة الخامسة من سفن كورفيت «الجاهلي» فئة بينونة للقوات البحرية، ويعدّ مشروع بينونة من أضخم المشاريع التي تهتم بها الشركة؛ حيث يتكون المشروع من ست سفن حربية متطورة من طراز كورفيت بطول 72 متراً.

وأفادت أبوظبي لبناء السفن أنّها زوّدت منذ إنشائها القوات المسلحة في دولة الإمارات العربية المتحدة بأكثر من 60 سفينة بأحجام ومهام مختلفة، بالإضافة لذلك فإن شركة أبوظبي لبناء السفن هي الشريك الإستراتيجي للقوات المسلحة الإماراتية في مجال صيانة وإصلاح السفن العسكرية التابعة لها و إعادة تأهيل القطع البحرية والعسكرية سواء في هياكل السفن أو في نظام التسليح والقتال فيها.

وكشفت الشركة أنها قامت بتطوير برنامج لدعم حياة السفن.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

أكبر منصة عرض سيشهدها آيدكس 2017

تشارك الإمارات للصناعات العسكرية " إديك" ومجموعة شركاتها في معرض ومؤتمر الدفاع الدولي آيدكس 2017 بصفتها الشريك الاستراتيجي للمعرض. وتستعرض من خلال هذه المشاركة إمكانياتها الصناعية العسكرية عبر أكبر منصة تعرض  فيها مشاريعها المطورة والمبتكرة في مجال الصيانة والتصنيع والاصلاح والعُمرة، والخدمات اللوجستية وخدمات الجيومكانية والاتصال والتدريب والتطوير التكنولوجي.

الإمارات للصناعات العسكرية "إديك" هي الشركة الوطنية الرائدة التي تدعم وتطور قطاع الصناعات العسكرية المتكاملة. وبالشراكة مع القوات المسلحة الإماراتية،  تعمل على إيجاد التكامل بين شركات المجموعة؛ لتلبية متطلبات الصناعات العسكرية التي تخدم المشاريع على المدى القصير والبعيد.

وتدعم "إديك" بشراكتها الاستراتيجية معرض ومؤتمر الدفاع الدولي آيدكس في دورته الحالية لما يساهم فيه من تقدم الصناعات العسكرية الإماراتية.  وقالت المتحدثة الرسمية بإسم شركة الإمارات للصناعات العسكرية السيدة/ سارة الشروقي:   " تمثل هذه الشراكة  تجسيدا للتعاون المثمر بين الصناعات العسكرية على النطاق المحلي والأقليمي، حيث نهدف من خلالها لدعم الشركات الوطنية وتعزيز التصنيع والابتكار لأحدث المعدات العسكرية وكل ما توصلت له الصناعة على المستوى التقني وكذلك الفني . نسعى لتلبية متطلبات القوات المسلحة في دولة الإمارات العربية المتحدة وكذلك المتطلبات التصنيعية لنطاقات إقليمية ودولية"

والجدير بالذكر أن شركة الإمارات للصناعات العسكرية قد أعلنت تأسيسها في الدورة السابقة لمعرض ومؤتمر الدفاع الدولي آيدكس في مناسبة الاحتفال باليوم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة الثاني من ديسمبر2014.  ومنذ ذلك الحين وخلال العامين المنصرمين حدثت نقلة نوعية في مجال الصناعات العسكرية لدولة الإمارات العربية المتحدة وشركاتها الوطنية المصنعة للمنتجات العسكرية والمزودة للخدمات الفنية والتقنية ذات الصلة والتي تلبي متطلبات القوات المسلحة الإماراتية، وأيضا متطبات النطاق الإقليمي والدولي. شركات الإمارات للصناعات العسكرية " إديك" المتواجدة خلال معرض ومؤتمر الدفاع الدولي 2017:

شركة الامارات للصناعات العسكرية

شركة الإمارات للصناعات العسكرية (EDIC) هي المنصة الأولى من نوعها في المنطقة على صعيد ما تقدمه من خدمات عسكرية متكاملة وخدمات التصنيع الوطني، في منشآت مصممة وفق أحدث المعايير العالمية، وبتقنيات وخدمات دعم رفيعة المستوى.

تجمع الشركة مختلف القدرات والكفاءات في قطاع الصناعات العسكرية في الإمارات العربية المتحدة في إطار منصة موحدة ومتكاملة، بهدف توفير القيمة للعملاء والمساهمين والشركاء وغيرهم من الجهات المعنية.

تضم شركة الإمارات للصناعات العسكرية أصولاً في مختلف قطاعات التصنيع، والأنظمة المستقلة، والخرائط، والصيانة، والاصلاح والعمرة، والاتصالات، والخدمات اللوجستية، والتطوير التقني.

تأسست (EDIC) قانونا في عام 2014 من خلال دمج أصول شركات من شركة مبادلة للتنمية، وتوازن القابضة ومجموعة الإمارات المتقدمة للاستثمارات.

يرأس مجلس إدارة شركة الإمارات للصناعات العسكرية سعادة حميد الشمري، وعضوية كل من: اللواء سيف مصبح عبد الله المسافري، واللواء الركن طيار فارس خلف خلفان المزروعي وسعادة سيف الهاجري وسيريل عرار. ويشغل لوك فينيرون منصب الرئيس التنفيذي.

  1. الطيف للخدمات الفنية

تقدم الطيف للخدمات الفنية، دورة حياة متكاملة لأنظمة الدفاع من خلال صيانة وإصلاح وعمرة المعدات والمكونات، مدعومة بسلسلة توريد متكاملة، وأحدث الأبحاث العلمية، التنمية والهندسة، والتدريب التقني. تأسست "الطيف" في عام 2006، وتعمل "الطيف" في تعاون وثيق مع القيادة العامة للقوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة.  تشرف شركة"الطيف" على تأكيد جاهزية المعدات من خلال نظام الصيانة المعتمد على المعايير الخاصة بالقطاع، كما أن لها القدرة على تحديث المعدات لتلبية احتياجات العملاء الحالية والناشئة.

  1. المركز العسكري المتقدم للصيانة والإصلاح والعمرة "أمرُك"

يعتبر المركز العسكري المتقدم للصيانة والإصلاح والعمرة "أمرُك"، ومقره الرئيسي في أبوظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة، رائدًا في توفير خدمات الصيانة والإصلاح والعمرة العسكرية في منطقة جنوب آسيا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وتقدم "أمرُك" أفضل الخدمات في مجال صيانة وإصلاح وعَمرة الطائرات العسكرية لمجموعة واسعة من الطائرات ذات الأجنحة الثابتة والطائرات العمودية في مناطق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا.

ومنذ إطلاقه في عام 2010، يحرص مركز (AMMROC) على توسيع نطاق الخدمات المقدمة لقطاع الطيران والارتقاء بإمكانياتها عالمياً، وتأهيل كادر بشري من ذوي المهارات العالية، والاعتماد على التقنيات المبتكرة لتقديم أفضل الحلول المتعلقة بالصيانة والإصلاح والعمرة العسكرية، مما يتيح للعملاء أعلى مستويات الجاهزية وسلامة الطائرات. وتمثل القيادة العامة للقوات المسلحة في الإمارات العربية المتحدة أحد أهم عملاء المركز. وتملك شركة لوكهيد مارتن، حصص من الشركة.

  1. بيانات للخدمات المساحية

تُعد بيانات للخدمات المساحية (Bayanat)  شركة وطنية رائدة في مجال توفير الخدمات المساحية والجيومكانية وانتاج الخرائط. وتسعى الشركة لتعزيز مكانتها الرياديّة عن طريق تمكين المؤسسات الحكومية والخاصة من تطوير عملياتها وتحسين عملية اتخاذ القرار من خلال توظيف الحلول والتقنيات الجيومكانية المتكاملة في مجال العمل.

وتقدم شركة (Bayanat) مجموعة من الخدمات والحلول الجيومكانية المتكاملة إلى عدد كبير من قطاعات العمل الحكومية والخاصة نذكر منها قطاع الدفاع والبلديات والنفط والغاز والمواصلات وخدمات المرافق. وتشمل خدمات (Bayanat) ، المسح الجوي والبحري والميداني والجيوديسي وإدارة البيانات المكانية وإنتاج مختلف أنواع الخرائط ونماذج البيانات ثنائية وثلاثية الأبعاد بالإضافة إلى الخدمات الاستشارية في هذا المجال.

سي4 للحلول المتقدمة  4.

أسست في عام 2006 وهي شركة بمثابة مزود لخدمات تكامل الأنظمة و تقنية المعلومات والاتصالات لخدمة العديد من القطاعات في دولة الإمارات العربية المتحدة ،  وتضم أكثر من 700 موظف و تعد إحدى الشركات التابعة لشركة الإمارات للصناعات العسكرية (EDIC).

  1. كراكال العالمية

كراكال العالمية هي شركة لتصنيع الأسلحة الخفيفة، تقوم بتصميم وتطوير وتجميع مجموعة من الأسلحة النارية الحديثة - من المسدسات إلى البنادق القناصة. وتوفر منتجات كركال حلول تقنية مبتكرة وهي حاصلة على العديد من براءات الاختراع الدولية حيث تمكنت من تخطي الاختبارات الشاملة والمستقلة بنجاح. وقد نجح مسدس كركال «إف» في اجتياز الاختبارات التي أجرتها مؤسسة دبليو تي دي 91 وحصل على أول ترخيص من الناتو والشرطة الألمانية.

وتشمل منتجات كراكال حالياً: مسدسات بالحجم الكامل والمدمج؛ وبنادق كاربين من عيار 9 ملم، وبنادق القناصة من مختلف العيارات. وتتمتع جميع منتجات كراكال بميزات إضافية مثل خاصية الإغلاق الأوتوماتيكي وحامل الأقسام التكتيكي، والأنظمة البصرية الخاصة. كما توفر كراكال خدمات متكاملة لصيانة الأسلحة، والتدريب الأساسي والمتقدم على الرماية التكتيكية لضمان تلبية احتياجات عملائها.

تاليس للحلول المتقدمة (TAS)6.

           

تاليس للحلول المتقدمة هي شركة مشتركة بين شركة الإمارات للصناعات العسكرية (EDIC) (بنسبة 51%) وتاليس (بنسبة 49%).

تأسست شركة تاليس الحلول المتقدمة في عام 2009، وهي ثمرة شراكة متميزة بين شركة الإمارات للصناعات العسكرية وتاليس، الشركة العالمية الرائدة والمبدعة في المجال العسكري.

تتميز شركة تاليس للحلول المتقدمة بما تقدمه من تكامل بين الخبرات العالمية والمعارف ذات السياق المحلي، من خلال كوادرها البشرية الموهوبة؛ وتجمع خدماتها بين الابتكار المتطور، ومواصفات المنتجات عالية الجودة، والرؤية التكنولوجية لإيجاد حلول عالمية المستوى في مجالات الالكترونيات والدفاع والأمن.

تقدم تاليس للحلول المتقدمة خدمات الدعم للقوات المسلحة الإماراتية في مجالات تشمل بشكل أساسي تطوير النظم والمنتجات والبرمجيات والحلول لأحدث التقنيات المتعلقة بأنظمة الاتصالات والرادار، والاستعانة بمصادر خارجية لصيانة منتجات الاتصالات السلكية واللاسلكية، والدعم أثناء الخدمة لأنواع أخرى من المنتجات. وتسعى تاليس للحلول المتقدمة بقوة نحو تحقيق المساهمة في استراتيجية دولة الإمارات العربية المتحدة على المدى الطويل لتطوير الصناعة الوطنية ونقل المعرفة والتكنلوجيا وتوفير فرص العمل والتدريب.

  1. توازن داينامكس

توازن داينامكس هي أول منشأة في الشرق الأوسط لتطوير وتصنيع وتجميع أنظمة التوجيه فائق الدقة للذخائر التقليدية المحمولة جواً. وتملك شركة دينيل داينامكس، إحدى أكبر شركات التصنيع العسكري في جنوب افريقيا حصة من الشركة.

وتنتج الشركة نظام الطارق، وهو سلسلة من الأنظمة الذكية التي يمكن استخدامها مع ذخائر إم كيه 81 وإم كيه 82 وإم كيه 83 المحمولة جواً. ويوفر نظام الطارق لمستخدمه العديد من المزايا من ضمنها العمل في كافة الأجواء وفي مختلف الأوقات بالاستعانة بأنظمة تحديد المواقع وأنظمة الاستشعار الملاحية. ويمكن الحصول على أقصي قدر ممكن من الدقة باستخدام أنظمة التصوير بالأشعة تحت الحمراء مع طقم للتحديد الأوتوماتيكي للهدف أو نظام تتبع أشعة الليزر. ويمكن تزويد النظام بفيوز لتحديد المنطقة المستهدفة، وباستخدام رأس حربي ذو شظايا.

  1. توازن للصناعات الدقيقة

توازن للصناعات الدقيقة، هي منشأة للتصنيع الدقيق تقوم بتوفير المكونات للصناعات المرتبطة بالنفط والغاز والطيران والصناعات الدفاعية التي يتم تصديرها للعديد من دول العالم. ومن خلال مبانيها الحديثة والمتطورة في أبوظبي، توفر توازن للصناعات الدقيقة إمكانيات تصنيعية وخدمية هائلة تشمل تشكيل المعادن والمعالجة السطحية والحرارية والطلاء الفيزيائي والكيميائي والقولبة بحقن البلاستيك واختبار المعادن وصيانة المكونات المعدنية.

وتعتبر قطاعات الدفاع والفضاء والنفط والغاز خطوط الأعمال الأساسية التي قامت توازن للصناعات الدقيقة بتكوين كفاءاتها حولها وتتم جميع حلولها وفق المعايير المحددة لهذه القطاعات. وعلى مر السنين، حصلت شركة توازن للصناعات الدقيقة على ثقة عملائها من خلال عملياتها التصنيعية المستندة إلى التكنولوجيا الحديثة والحائزة على أرفع شهادات الجودة.

وتسعى الشركة لتعزيز دورها كبنية تحتية للصناعات الدقيقة في دولة الإمارات المتحدة لخدمة عملائها في المنطقة والعالم. ومن خلال شراكاتها الاستراتيجية مع شركات عالمية رائدة تواصل شركة توازن للصناعات الدقيقة في بناء قدراتها وخبراتها في حين تعمل على وضع حلول متطورة.

  1. أكاديمية هورايزن الدولية للطيران

أكاديمية هورايزن الدولية للطيران الأكاديمية الرائدة على مستوى الشرق الأوسط في مجال تدريب الطيارين، ويقع مقرها في مدينة العين. ومنذ نشأتها حازت  (Horizon) على اعتماد الهيئة العامة للطيران المدني في دولة الإمارات العربية المتحدة.

توفر الأكاديمية حلول التدريب المناسبة والمُصممة لتلبية احتياجات شركات الطيران التجاري والهيئات العسكرية في جميع أنحاء الشرق الأوسط وجنوب آسيا وشمال إفريقيا. وتعتبر مباني الأكاديمية من أحدث المرافق التدريبية والعلمية، التي يشرف عليها خبراء ومدرِّبون من جنسيات متعددة يتمتعون بالخبرة والكفاءة بما يضمن تنفيذ البرامج والدورات التدريبية وفقاً لمعايير السلامة والجودة والكفاءة العالية. ومنذ تأسيسها وحتى اليوم، تخرج من الأكاديمية أكثر من 900 طيار.

ومع النمو المتزايد محلياً وعالمياً في مجال الطيران، فإن الأكاديمية على أتم الاستعداد لتقديم دعمها لهذا النمو من خلال تبني الفرص والأفكار الجديدة والتي تنسجم مع توجه حكومة إمارة أبوظبي في التنوع الاقتصادي، الذي يهدف إلى إنشاء اقتصاد مستدام قائم على المعرفة، يعتمد على التقنيات المتقدمة ويساهم في توفير فرص النمو للمجتمع الإماراتي. والأكاديمية ملتزمة بتخريج الجيل الجديد من الطيارين الإماراتيين وغير الإماراتيين الذين يتمتعون بمستويات جديد من الكفاءة والمهارة.

  1. نمر للسيارات

تتخصص شركة نمر للسيارات في تصنيع مجموعة متنوعة من الآليات الدفاعية لتلبية الاحتياجات المتنوعة للقوات المسلحة وأجهزة الأمن الداخلي من جميع أنحاء العالم. وتقوم الشركة بتطوير وإنتاج حزم منتجات مرنة توفر حلول لمجموعة واسعة من الاحتياجات القتالية وغير القتالية.

ويمكن استخدام الآليات متعددة الأغراض التي تنتجها نمر في العديد من المجالات، من المهام التكتيكية في الظروف القاسية مثل الصحاري، إلى حروب المدن ومهام التسلل والاستطلاع ومراقبة الحدود والدعم اللوجستي ومكافحة الشغب ونقل الأفراد. وتخدم آليات نمر أدواراً مختلفة إذ يمكن استخدامها كناقلة تسليح أو آلية لوجستية أو سيارة إسعاف أو مركز قيادة وتحكم.

يتم تصميم وتصنيع جميع آليات نمر في دولة الإمارات العربية المتحدة.

  1. جلوبال ايرواسبيس لوجستكس للخدمات اللوجستية

شركة جلوبال ايرواسبيس لوجستكس ش.م.م. (GAL) للخدمات اللوجستية للطيران هي شركة متخصصة في مجال للطيران والخدمات اللوجستية للطيران، وتتخذ من أبوظبي مقرا لها.

تقدم شركة جال مجموعة واسعة من الخدمات ذات الصلة بالطيران، بما في ذلك:

•           خدمات الهندسة والتقنية

•           خدمات صيانة للطائرات وأنظمة الدفاع

•           إدارة الحركة الجوية

•           حلول تدريب وحلول أكاديمية لطاقم الطائرة ومراقبي الحركة الجوية

•           بيع وتأجير الطائرات

•           إدارة اللوجستيات وسلسلة التوريد

  1. نافال أدفانسد سوليوشنز للحلول البحرية المتقدمة

يقع مقر شركة نافال أدفانسد سوليوشن للحلول البحرية المتقدمة (NAS) في أبوظبي، وهي توفر المنتجات والخدمات البحرية للعملاء في القطاع العسكري. وتتمثل رؤية الشركة في أن تصبح المزود الرائد على الصعيد المحلي في مجال النظم البحرية والاستشارات والدعم اللوجستي المتكامل، من خلال توفير حلول شاملة لتلبية متطلبات العملاء.

وتتميز الشركة بدمجها بين سياقات المعرفة المحلية والخبرة العالمية، مستفيدة من شراكاتها العالمية وقدراتها الشاملة عبر مختلف القطاعات ومجالات الأعمال.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

غادر صباح اليوم السبت، الدكتور محمد سعيد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربى، والوفد المرافق له إلى مدينة أبو ظبى بدولة الإمارات العربية المتحدة، لحضور افتتاح معرض ومؤتمر الدفاع الدولى IDEX 2017 الثالث عشر، الذى يقام فى الفترة من 19 إلى 233 فبراير الجارى فى مركز أبو ظبى الوطنى للمعارض.

وتشارك وزارة الإنتاج الحربى لأول مرة بهذا المعرض بعدد من المنتجات الحربية للشركات التابعة للوزارة، حيث يشارك فى المعرض هذا العام أكثر من 1300 شركة من 28 دولة فى العالم، منها أستراليا والنمسا وبيلاروسيا والتشيك وفرنسا وألمانيا و كوريا.

ويعتبر معرض أيدكس، الذى يقام كل سنتين بمثابة معرض الدفاع الدولى الوحيد فى منطقة الشرق الأوسط، ويتم من خلاله عرض أحدث التكنولوجيات فى جميع القطاعات الدفاعية مثل البرية والبحرية والجوية، ويعتبر ملتقى هام لإقامة وتعزيز العلاقات بين الحكومات والشركات والقوات المسلحة فى جميع أنحاء المنطقة.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

بلغ الإنفاق العالمي العسكري حدود 1.57 تريليون دولار عام 2016، وزاد الإنفاق العربي على التسلح إلى مستويات غير مسبوقة تُقدر بنحو 15 في المئة من الإنفاق العالمي، في ظل الأخطار التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط بعد فورة «الربيع العربي» وسيطرة تنظيم «داعش» على مناطق واسعة في كل من العراق وسورية وليبيا وفروعه في أكثر من دولة عربية.

وفي بيان أصدرته شركة الخدمات المالية «إتش آي إس ماركت»، لمناسبة انعقاد «معرض ومؤتمر الدفاع الدولي- أيدكس 2017» الذي يبدأ أعماله غداً الأحد ويستمر خمسة أيام، رجحت أن يسجل الإنفاق على قطاعي الطيران والدفاع نمواً قوياً بدءاً من 2017. وأفاد بأنه «في ظل تنامي رغبة دول الخليج العربي الساعية إلى تحصين حدودها لزيادة أمن مواطنيها واقتصاداتها وصناعتها خلال هذه الفترة التي يمر بها العالم من حال عدم اليقين، يزداد إنفاق حكومات المنطقة على تجهيزات الدفاع أكثر من أي وقت مضى».

وتوقعت شركات مشاركة في «أيدكس» أن يُعلن خلال المعرض إبرام صفقات كبيرة وعقود مع عدد من الشركات، «لأن المعرض فرصة مهمة لعرض المنتجات». وإلى جانب «أيدكس» الذي ينطلق في دورته الـ13، ستُعقد الدورة الرابعة من معرض الدفاع البحري (نافدكس 2017). ورجح منظمون مشاركة أكثر من 1235 شركة من 57 دولة في المناسبتين اللتين يستضيفهما مركز أبو ظبي الوطني للمعارض وإبرام صفقات تفوق 18.5 بليون درهم (خمسة بلايين دولار).

وأفادت شركة «باراماونت» الجنوب أفريقية بأنها عززت حضورها في الشرق الأوسط خلال السنوات الماضية «لتزويد الحكومات بأحدث التقنيات وحلول الدفاع وفق فلسفتها بتوفير حلول دفاعية بتكاليف أقل». وستقدم المجموعة التي تملك خبرة في المنطقة تمتد لأكثر من 20 سنة، أحدثَ ابتكاراتها التقنية في «أيدكس 2017»، بما فيها طائرة الاستطلاع والهجوم «مواري» وهي النسخة العسكرية من طائرة «أهرلاك» التي تنتجها المجموعة والمجهزة بتقنيات المراقبة والاستهداف التي تحملها الطائرات ذات الحجم والسعر ونفقات التشغيل الأعلى.

وقال الرئيس التنفيذي لـ «باراماونت» آيفور إيشيكويتز: «تعمل دول في الشرق الأوسط لتطوير قدراتها الدفاعية والصناعية، ومن أبرزها السعودية التي أطلقت رؤية 2030 الهادفة إلى توطين أكثر من 50 في المئة من إنفاقها على التجهيزات العسكرية بحلول 2030».

وفيما قفزت مبيعات الأسلحة في العالم زادت موازنات الدفاع للدول العربية لتتجاوز مستوى 210 بلايين دولار. وبلغت موازنة الدفاع الإيرانية حدود 9 بلايين دولار، متجاوزة موازنة الدفاع المصرية المقدرة بين 4 و5 بلايين، في حين أن «موازنة الحرب» الإسرائيلية بلغت 15 بليوناً، وموازنة الدفاع التركية لا تتجاوز 18 بليون دولار.

وعلى رغم تواضع موازنات الدفاع التركية والإيرانية والإسرائيلية، إلا أن الدول الثلاث تمتلك صناعات أسلحة محلية وتتحكم بموازين القوى الإقليمية.

وأورد التقرير السنوي لمعهد هلسنكي لدراسات السلام، أن الولايات المتحدة لا تزال تحتل المرتبة الأولى عالمياً في الإنفاق الدفاعي لتستحوذ على 31 في المئة من سوق السلاح العالمي، تليها روسيا بحصة تقدر بـ 27 في المئة، ثم الصين وفرنسا وبريطانيا.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

كشف نفديب سوري، السفير الهندي لدى الدولة، عن قيام وفد من الحكومة الهندية يترأسه وزير الدولة لشؤون الدفاع بزيارة أبوظبي، خلال الأيام القليلة القادمة، للمشاركة في فعاليات معرض الدفاع الدولي «أيدكس» للمرة الأولى في تاريخ الهند، مؤكداً مشاركة خمس من كبريات الشركات الهندية التي تعمل في مجال صناعات وتكنولوجيا الدفاع في المعرض الدولي للدفاع.

 وقال سوري في تصريحات خلال لقائه الصحفيين صباح أمس بمقر السفارة الهندية بأبوظبي: «إن العلاقات مع الإمارات أصبحت متميزة على مختلف المستويات السياسية والدبلوماسية والعلمية، حيث تجسد ذلك أمس الأول، بعد إطلاق القمر الصناعي«نايف - 1»، وهو ما يعد إنجازاً حقيقياً للبلدين في مجالات التعاون في صناعة الفضاء»، معرباً عن اعتقادها بزيادة عمق العلاقات بين الشعبين الهندي والإماراتي في الفترة القادمة».

وأضاف:«إن قطاع الفضاء من القطاعات التي شهدت محادثات بين الخبراء من البلدين وإمكانية التعاون أيضا في مهمة المريخ التي أعلنتها الإمارات، وهناك إرادة قوية في التعاون في هذا الشأن على مستوى نارندرا مودي رئيس الوزراء الهند وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي».

وأشار إلى أنه تلقي جائزة من سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية لكون السفارة الهندية الأفضل في الإمارات، وهذا تقدير يعود لكل العاملين بالسفارة، مشددا على أهمية الجائزة كونها جاءت بعد الزيارة الناجحة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة للهند الشهر الماضي.

ولفت إلي أهمية التعاون مع الإمارات في مجال الدفاع، حيث المشاركة في«أيدكس» ومعرض الدفاع البحري«نافدكس»، كون مجال الدفاع من المجالات المهمة للبلدين، وللمرة الأولى، يحضر وزير الدفاع الهندي معرض«أيدكس»، كما تشارك خمس شركات هندية كبرى في مجال السلاح والصواريخ المبرمجة، علاوة على سفينة حربية هندية ستصل ميناء زايد بأبوظبي يوم 22 فبراير الجاري، علاوة على حضور شركات التكنولوجيا المتطورة في مجال السلاح. 

وأوضح أن التقارب من دولة الإمارات العربية المتحدة يأخذ أشكالا عدة، حيث المشاركة في معرض«جولف فوود» 25-27 من الشهر الجاري، حيث يزور الإمارات وفد كبير من رجال الأعمال والمسؤولين من الحكومة الهندية، وفي مارس المقبل، سيزور الإمارات وزير السكك الحديدية، وسيكون ضيفاً لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة لحضور فعاليات أيضا في دبي، وسيعقد اجتماعات مع مسؤولين بارزين في الدولة.

وأكد البدء في تنفيذ بعض الاتفاقيات الـ 14 مع دولة الإمارات خلال زيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان في العديد من المجالات، مثل الزراعة والتعاون في مجال الموانئ والدفاع والطاقة، حيث هناك حديث عن البدء في تنفيذ مشروع احتياطي النفط، وتم توقيع الاتفاقية بين معالي سلطان الجابر رئيس شركة بترول أبوظبي الوطنية ووزير النفط الهندي لتخزين ستة ملايين طن من النفط في المستودعات الهندية.

وأضاف:، نبحث أيضا في مجال الاستثمار، وهناك وفود ستزور الإمارات الشهر المقبل لاستعراض مشروعات السكك الحديدية في الهند، وأيضا نستضيف وفداً من هيئة أبوظبي للاستثمار نهاية شهر فبراير الجاري، ما يعكس وجود مباحثات ركزت على العديد من المجالات أهمها، الدفاع في نيودلهي، ونركز حاليا على تنفيذ الاتفاقيات والمضي قدما فيها.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

أكدت مجموعة باراماونت العالمية، التي تعمل في مجال الدفاع والطيران ومقرها إفريقيا، أن معرض آيدكس يمثل المنصة الأهم في قطاع الصناعات الدفاعية ويشكل حدثا جيوسياسيا مهما يؤكد فيه الشركاء والحلفاء علاقاتهم مع الحكومات وصناع القرار ويمكن من خلاله التعرف بشكل دقيق على الإنفاق الإقليمي على القدرات الدفاعية.

وتستعرض المجموعة، خلال مشاركتها في معرض آيدكس 2017 بأبوظبي، أحدث ابتكاراتها من تقنيات الدفاع البرية والبحرية والجوية وذلك استجابة للطلب المتزايد على الحاجة للقدرات الدفاعية.

وأوضح آيفور إيشيكويتز، المؤسس والرئيس التنفيذي للمجموعة، أن معرض أيدكس استطاع ترسيخ مكانته الإقليمية والدولية كأحد أبرز المعارض الدولية المتخصصة بالصناعات الدفاعية وهو ما يعكس المستوى الذي بلغته الصناعات الدفاعية في المنطقة واستطاع التحول من معرض محلي تشارك به شركات الدفاع العالمية العملاقة إلى منصة مهمة تستعرض فيه الشركات من مختلف أنحاء العالم أحدث التقنيات والقدرات في المنطقة.

وأفاد بأن المعرض فرصة لاستعراض تقنيات المجموعة وتوسيع شراكاتها وتعزيز علاقاتها في المنطقة، مشيرا إلى أن ما تحمله محفظة "باراماونت" هذا العام طائرة MWARI وهي النسخة العسكرية من طائرة AHRLAC التي تنتجها المجموعة أيضا والمجهزة بنفس تقنيات المراقبة والاستهداف التي تحملها الطائرات ذات الحجم الأكبر والسعر ونفقات التشغيل الأعلى.

ولفت إلى أن طائرة MWARI توفر نظام مراقبة بدقة عالية على ارتفاع 30000 قدم وتجمع بين عناصر تقنية وتصميمية لكل من الطائرة المروحية وطائرة الاستطلاع.

ونوه إلى الإنفاق على تقنيات الدفاع الذي سجل تزايدا كبيرا خلال السنة الماضية وبالتأكيد سيستمر في النمو مستقبلا، حيث تشكل منطقة الشرق الأوسط قوة صناعية كبيرة من خلال تزايد الاستثمار في القطاع الصناعي وتسهيل الوصول إلى التقنيات الرقمية وعلى هذه الأساس تعمل شركات الدفاع في الإمارات على توسعة وتعزيز العقود الدولية وبناء الشراكات مع اللاعبين الدوليين على غرار مجموعة باراماونت.

وأشار إيشيكويتز إلى قدرة الثورة الصناعية الرابعة على فتح فرص هائلة لمنطقة الشرق الأوسط وذلك من خلال الاستفادة من التحول نحو المصانع المتصلة والتطورات في عالم الروبوتات والذكاء الاصطناعي والطباعة ثلاثية الأبعاد وهي المجالات التي تتيح فرصا للنشر وإعادة الابتكار نظريا في كل جوانب قطاع الصناعة العالمي الذي تبلغ قيمته 12 ترليون دولار وبالتالي فتح آفاق اقتصادية غير مسبوقة.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

تشارك مجموعة انترناشونال جولدن جروب “آي جي جي ” الإماراتية في معرض أبوظبي الدولي للدفاع ” أيدكس 2017 ” بجناح تصل مساحته إلى 1500 متر مربع ويضم أكثر من 800 شركة تعمل في قطاع الدفاع والتصنيع العسكري من الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا وآسيا وغيرها.

وأكد الفريق محمد هلال الكعبي رئيس مجلس إدارة مجموعة ” انترناشونال جولدن جروب – آي جي جي” أهمية المشاركة في معرض ” أيدكس 2017 باعتباره من أهم الأحداث التي تتعلق بقطاع الدفاع في العالم.

وقال ” يجتمع أبرز القادة والمسؤولون والخبراء وصناع القرار في معرض أيدكس 2017 الذي يمثل فرصة هامة بالنسبة لنا لتقديم شركائنا الاستراتيجيين وعرض منتجاتهم في مجال الدفاع والأمن أمام كبار المسؤولين وصناع القرار”.

ووصف هذه الشركات بأنها قيادية في مجال الدفاع والأمن على مستوى العالم كما أنها ستعرض أحدث منتجاتها في جناح المجموعة وخاصة الأنظمة الدفاعية المتطورة والمعدات العسكرية ومستلزمات الجنود والتجهيزات الدفاعية المختلفة للقوات المسلحة في دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي ودول المنطقة.

وأوضح الكعبي أن مجموعة انترناشونال جولدن جروب، عملت على إنشاء شركة ” آي جي جي للصناعات المتقدمة ” باعتبارها الذراع الصناعي في مجال الدفاع والأمن في مجمع توازن الصناعي بإمارة أبوظبي والتي سيتم افتتاح مرافقها الصناعية المتطورة في القريب العاجل.

وكشف الكعبي أن هذه الشركة الصناعية الجديدة هي المظلة التي تنضوي تحتها كافة الصناعات الدفاعية التي قامت مجموعة “آي جي جي” بتأسيسها من خلال الشراكات الاستراتيجية مع الشركات العالمية المتخصصة وتعتمد أحدث المواصفات الفنية والتقنية في العالم.

وتوقع الكعبي، أن يتم خلال المعرض الإعلان عن صفقات كبيرة مع العديد من الشركات العالمية العاملة في مجال الدفاع والتصنيع العسكري إلى جانب عقد المزيد من الشراكات الاستراتيجية مع جهات إقليمية وعالمية.

وقال “سنبرم خلال المعرض العديد من الاتفاقيات والعقود الجديدة مع الشركات العالمية المصنعة ومقدمي الخدمات الدفاعية”.

وتشارك في أيدكس 2017 عدد من الشركات التابعة لمجموعة “آي جي جي” المتخصصة في مجال الخدمات البحرية والأمن والتدريب وصيانة المركبات والآليات العسكرية وشركة تصنيع زوارق المهمات الخاصة وشركة تصنيع أنظمة الرؤية بكافة أشكالها وشركة تطوير وتحديث الأنظمة الدفاعية التي تعمل على أساس التحكم عن بعد.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صل رئيس الاركان العامة للجيش الكويتي الفريق الركن محمد خالد الخضر ووكيل الحرس الوطني الفريق الركن مهندس هاشم عبدالرزاق الرفاعي والوفد المرافق لهما اليوم الجمعة الى العاصمة الاماراتية ابوظبي وذلك لحضور معرض ومؤتمر (الدفاع الدولي ايدكس 2017).

وكان في استقبالهما في مطار البطين سفير دولة الكويت لدى الامارات صلاح محمد البعيجان ورئيس المكتب الملحق العسكري الكويتي في ابوظبي العقيد الركن يوسف بوقمبر.

وكان في وداعهما بقاعدة عبدالله المبارك الجوية مساعد آمر القوة الجوية العميد الركن طيار عبدالله صالح البطي وعدد من كبار ضباط القوة الجوية.

يذكر ان معرض ومؤتمر (الدفاع الدولي ايدكس) يعد من معارض الدفاع الكبرى في العالم حيث تشهد الدورة الحالية للمعرض وهي ال13 في تاريخه والرابعة لمعرض (نافدكس) مشاركة ما يزيد على 1235 شركة عالمية واماراتية متخصصة في الصناعات الدفاعية والبحرية. 

قيم الموضوع
(0 أصوات)

أعلن بنك أبوظبي التجاري عن مشاركته راعياً بلاتينياً لمعرض ومؤتمر الدفاع الدولي “أيدكس 2017” الذي يقام في مركز أبوظبي الوطني للمعارض في الفترة من 19 إلى 23 فبراير(شباط) الجاري.

وقال رئيس الإدارة المصرفية للقطاع الحكومي في بنك أبوظبي التجاري، محمد عبدالله جابر العلي: إن “البنك يدرك أهمية الدور الذي تضطلع به الجهات الحكومية من خلال ما تقوم به من أنشطة وفعاليات مهمة تهدف لتحقيق رؤية أبوظبي الاقتصادية 2030″، مؤكداً التزام البنك بتوفير أقصى درجات الدعم لمثل هذه الفعاليات والأحداث الاستراتيجية التي يأتي معرض أيدكس 2017 على رأس قائمتها.

وأضاف أن “المشاركة في رعاية فعاليات هذا الحدث العالمي باعتباره أهم الفعاليات المتخصصة بهذا القطاع لها مردود اقتصادي كبير حيث يستقطب “معرض أيدكس 2017″ أبرز الشركات الدولية وصانعي القرار في قطاع الصناعات الدفاعية”.

وأشار إلى أن هذه الرعاية المميزة تأتي في إطار التعاون المثمر مع شركة أبوظبي الوطنية للمعارض بالشكل الذي يليق بسمعة ومكانة إمارة أبوظبي على الصعيدين الإقليمي والدولي.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

من نحن

الامن الوطني العربي نافذة تطل على كل ما يتعلق بالعالم العربي من تطورات واحداث لها ارتباط مباشر بالمخاطر التي تتهددنا امنيا، ثقافيا، اجتماعيا واقتصاديا... 

           

للتواصل معنا

للتواصل مع ادارة موقع الامن الوطني العربي

editor@nsaforum.com

 971544220075+

 966538244233+

 96131356789+

لاعلاناتكم

لاعلاناتكم على موقع الامن الوطني نرجو التواصل مع شركة كايلين ميديا الوكيل الحصري لموقعنا

sales@kaylinmedia.com

www.kaylinmedia.com

 971544220075+