وقعّت شركة "أوشكوش ديفينس"، التابعة لشركة "أوشكوش كوربوريشن" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمزNYSE: OSK) و"شركة التدريع للصناعة"، اتفاقية لإنشاء "أوشكوش التدريع للصناعة"، والذي سيكون أول مشروع مشترك مختص بالمنظومات الأرضية في المملكة وبملكية ذات غالبية سعودية.


وسيضم مشروع أوشكوش التدريع للصناعة مزيج من خبرات أوشكوش ديفنس الرائدة في صناعة المركبات التكتيكية للجيش الأمريكي، وكذلك الخبرات والتجارب الغير مسبوقة لشركة التدريع للصناعة والتي استطاعت تلبية متطلبات العربات العسكرية لعملائها في السعودية على مدى 20 عاماً.


وحضر حفل التوقيع والذي تم بشكل افتراضي، مجموعة من المسؤولين الحكوميين من الجانبين السعودي والأمريكي، إضافة إلى كبار التنفيذيين في أوشكوش ديفنس وشركة التدريع للصناعة.


وفي حديثه اثناء الحفل، قال المهندس فوزي بن أيوب صبري، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة التدريع للصناعة: "إن الجهود الحالية التي تبذلها المملكة في مجال الصناعات لا سيما الصناعات العسكرية، تتطلب منا المضي قدماً واتباع توجهات الحكومة بتحقيق كل ما يتعلق بأمن الوطن، ورفع كفاءة الصناعات العسكرية، ودعم المواهب والقدرات البشرية السعودية التي نعوّل عليها من خلال توفير فرص العمل ابناء وبنات المملكة.


وفي سؤال للاقتصادية عما يمكن أن تعكسه الاتفاقية على الاقتصاد السعودي، قال صبري إن البرنامج سيعمل على تدشين الصناعات العسكرية في السعودية، وسيقوم بتنفيذ شراكة بين الجانب السعودي الذي سيشرف على الجنب المالي والجانب الامريكي الذي سيقوم تركيزه على الجانب التقني والاشراف الاداري والتدريبي.


ولفت إلى أنه منذ شهرين وقبل توقيع الاتفاقية بشكل كامل تواجد عدد من الشباب السعودي في مقر الشركة في امريكا لتدريبهم وتأهليهم منذ شهرين، وسيلحق بهم عدد اخرين من أجل التدريب والتطوير في المستقبل.


وخلال الحفل الإفتراضي، قال جون براينت، رئيس شركة أوشكوش ديفنس ونائب الرئيس لشركة أوشكوش كوربوريشن، "عملت كل من أوشكوش ديفنس وشركة التدريع للصناعة معاً وبشكل وثيق منذ أكثر من عامين لتأسيس هذا المشروع المشترك، من خلال نقل التقنية والقدرات الخاصة به".


وأضاف "نحن متحمسون للغاية من أجل التعاون مع هذه الشركة السعودية ذات التاريخ الراسخ وفي وقت تشهد المملكة لحظاتها التاريخية الكبيرة، حيث سيساعد هذا المشروع الجديد في دعم مستهدفات رؤية 2030 من خلال إيجاد فرص العمل وتوطين الإنفاق الخاص بالدفاع والمساهمة في واحدة من أقوى الإقتصادات واكثرها تنوعاً".


وتابع براينت "تعتبر أوشكوشديفنس شركة عالمية رائدة وموثوقة في مجال المركبات المجهّزة للقتال والتي تعزّز سلامة القوات التي تستخدمها، وتمكنّهم من نجاح مهماتهم وتساعد القوات المسلحة في جميع أنحاء العالم من خلال امتلاك أحدث الوسائل. ومن خلال عملنا جنباً إلى جنب مع شركة التدريع للصناعة والتي تمتلك رؤية ثاقبة للسوق المحلية، ستستحوذ أوشكوش التدريع للصناعة على ريادة السوق وتصبح المعيار الرئيسي في مجالها.


وستعمل أوشكوش التدريع للصناعة على تطوير خبرات التصنيع لتصبح

شريكاً رئيسياً لخدمات المركبات التكتيكية المدولبة. كما سيقوم هذا المشروع المشترك بتوفير الخدمات اللازمة لعملائه بالقطاعات الأمنية والعسكرية في المملكة، من خلال اسطول دعم متكامل ومستدام.
وذلك إضافة على أنه سيقوم بتنشيط سلاسل الإمداد بشكل أوسع وأكثر كفاءة. كما سيسعى هذا المشروع إلى إنشاء قاعدة طلبات قائمة على أنشطة التصنيع والإصلاح والصيانة الترميم، من خلال توفيره لتشكيله واسعة من قطع الغيار المصنّعة محلياً، مما سيحفّز المنشآت الصغيرة والمتوسطة على التوسّع في القطاع الصناعي.


يذكر أن أوشكوش ديفنس وشركة التدريع للصناعة قد عملتا على التحضير لهذه المشروع المشترك قبل إنطلاقه، من خلال توفير فرص التدريب وشهادات الاعتماد لموظفي أوشكوش التدريع للصناعة، وضمان تمكينهم من المهارات اللازمة لإدارة مجموعة متنوعة من الأنشطة المتعلقة بتشغيل المشروع المشترك.


وعلى سبيل المثال، تضمنت دورات التدريب العملية تطبيقات على كفاءة التصنيع والإصلاح والصيانة المشتركة لمركبات أوشكوش ديفنس المضادة للألغام والكمائن (MRAP) والمركبات المضادة للألغام والصالحة لجميع التضاريس (M-ATV) والتي تخدم حالياً ضمن القوات البرية الملكية السعودية.


علاوة على ذلك، سيعمل المشروع المشترك على تصميم وتوفير أولى مركباته والتي سيتم تصنيعها بناءً على النموذج الخاص بمركبة أوشكش ديفنس من فئة المركبات التكتيكية المتوسطة الحجم ذات هيكل 4×4 (FMTV).


ومن خلال هذا النموذج سيقوم المشروع المشترك بدمج الكابينة والهيكل والأجزاء الاخرى للمركبة المصنّعة محلياً، لتكون مركبة "أوشكوش التدريع للصناعة" 4×4 أولى منتجات المشروع التي تمتلك حقوق ملكية الفكرية لتصميم الكابينة المدرعّة في المملكة.


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

مُنحت شركة "اوشكوش ديفينس" عقدا بمبلغ 17 مليون لتزويد كل من عمان، العراق، والأردن بمقطورات متطورة وذلك ضمن الصفقات العسكرية الخارجية للولايات المتحدة.

وبموجب العقد ستزود أوشكوش ديفينس البلدان الثلاثة بأربعة وخمسين مقطورة 635NL وقطع غيار وكتيبا. سيتم تنفيذ العمل في ولاية ويسكونسن. تاريخ الاكتمال المقدر هو نيسان/أبريل 2018. قيادة الجيش التعاقد هو النشاط المتعاقدة.

وتقوم "أوشكوش" بدعم القوات العسكرية في الشرق الأوسط منذ حوالي 30 عاماً، وتحظى بتواجد قوي ولها مكاتب دائمة في دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية. وتعتمد البلدان في أنحاء المنطقة، بما في ذلك الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية ومصر والأردن والعراق وسلطنة عمان، على مركبات "أوشكوش" للعمليات التكتيكية واللوجستية. كما تحتفظ شركة "أوشكوش" بشراكات مع قطاعات في أسواق مختارة وتوفر المجموعة الكاملة من قدرات الدعم لدورة حياة المركبات من خلال وحدة خدمات الدعم المتكامل للمنتج خاصتها.

شركة "أوشكوش ديفينس" هي مزود رائد للمركبات التكتيكية المدولبة وخدمات دعم تشمل كامل دورة حياة المركبات. وعلى مدى عقود، تقوم "أوشكوش" بتزويد القوات العسكرية والأمنية حول العالم من خلال تقديم حافظة كاملة من المركبات العسكرية الثقيلة والمتوسطة والخفيفة شديدة الحماية لدعم مهمات عملائنا. وإضافة إلى ذلك تقدم "أوشكوش" تقنيات متطورة ومكونات مركبات مثل أنظمة التعليق المستقلة "تي إيه كي-4"، وحلول "تيراماكس" للمركبات الأرضية بدون سائق، ونظام "كوماند زون" المدمج للتحكم والتشخيص، وحلول "بروبالس" لحلول طاقة المركبات بالديزل والكهرباء وحلول الطاقة على متن المركبة، لنقدم لعملائنا أحدث ما توصلت إليه التقنية بينما يقومون بإنجاز مهماتهم. وتحظى كل مركبة من مركبات "أوشكوش" بدعم من فريق خبراء في قطاع الدفاع وطيف كامل من خدمات الدعم والتدريب لتحسين جاهزية وأداء الأساطيل. "أوشكوش ديفينس" المحدودة هي شركة تابعة لشركة "أوشكوش كوربوريشن" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز NYSE: OSK).


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

ستعرض"اوشكوش ديفنس" التابعة لشركة "اوشكوش" خلال مؤتمر الحرس الوطني الذي سيعقد في ديسمبر القادم في بالتيمور-ميريلاند المجموعة الكاملة من التحديثات وخدمات التدريب لمركبتها القتالية الخفيفة التكتيكية (JLTV) التي تم اختيارها في اغسطس من العام 2015 من قبل الجيش الأميركي ومشاة البحرية لتستبدل المركبات المدرّعة "هامفي" التي ظلت تخدم القوات الأميركية لسنوات طويلة.

ووفقاً للعقد الذي بلغت قيمته 30 مليار دولار ستنتج وتسلم أوشكوش 17 ألف مركبة JLTV إلى الجيش الأميركي ومشاة البحرية. ومن المتوقع أن يحقق برنامج JLTV المعدل الكامل للإنتاج بحلول العام 2018.

ومن أبرز التحديثات: تزويد المركبة بنظام EOS R-400S-MK2 للتحكم عن بعد المتكامل مع الرشاش الاوتوماتيكي الخفيف Orbital ATK’s M230 LF 30 mm وذلك من أجل تعزيز قدرة المركبة على أداء المهمات الصعبة.

وتعيد أوشكوش JLTV تحديد قدرة التحرك خارج الطرقات المعبدة عبر تمكين الجنود من السفر بسرعة أعلى بنسبة 70% خلال تأدية مهماتهم، حيث تصل سرعتها القصوى إلى 112 كلم في الساعة، وستعتمد على محرك بسعة 6.6 لتر V-8 ديوراماكس، وهي قادرة على حمل نحو 2 طن ونصف.

وتتمتع المركبة بتقنيات متطورة، وبحماية مُقاوِمة لكمائن الألغام (MRAP) لمستوى الحماية فيها وأقصى امكانيات التحرك في تصميم خفيف الوزن مع سهولة عالية لنقلها، كما أنها مزودة بإطارات 30 بوصة تمكنها من اقتحام الأماكن الوعرة وتسلق حتى الجبال، بالإضافة إلى دروع من الفولاذ قادرة على التصدي لمعظم أنواع المتفجرات والرصاص، ولديها نظام مكابح عالي الدقة يمكن عن طريقه إيقاف المركبة في اللحظات الحاسمة وبسرعات عالية.

كل تلك الميزات تمكن JLTV من العمل في أحلك الظروف والمناخات، حيث أنها قادرة وبكامل طاقتها على العمل من ارتفاع - 500 إلى 1200 م فوق سطح البحر وفي درجة حرارة - 40 إلى 53 درجة مئوية.

يذكر أن الإدارة الأمريكية والبنتاغون ارتأوا العام الماضي ضرورة البحث عن بديل لعربات هامفي الهرمة، وبناء على هذا التوجه تم ترشيح اسم ثلاث شركات للعمل على مشروع يتم من خلاله تزويد الجيش الأمريكي بمركبة جديدة ، أولهم شركة لوكهيد مارتن وأوشكوش للدفاع وإيه إم جنرال، ولكن في النهاية فازت أوشكوش.

وحاولت الشركة المصنعة جاهدة تفادي عيوب سابقتها والتي كانت السبب في اقتراب خروجها من الخدمة هذا بالإضافة إلى تزويدها بالجديد في عالم تكنولوجيا المحركات العسكرية.


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

اختار الجيش الأميركي في آب 2015 منح شركة اوشكوش عقدا لتصنيع الالية التكتية الخفيفة المشتركة Joint Light Tactical Vehicle(JLTV) جاء هذا العقد بعد ان تفوقت الية اوشكوش على الية المصنع الرئيسي للهامفي شركة أي ام جنرال وعملاق الصناعات الدفاعية لوكهيد مارتن في اضخم عقد عرفه الجيش الأميركي وبلغت قيمته 30 مليار دولار أميركي.

جاء قرار البنتاغون مبنيا على تقرير أصدره مكتب التقييم والاختبار في البنتاغون حول عملية تقييم لنماذج الاليات الثلاثة المقترحة لاستبدال اليات الهامفي التابعة لكل من الجيش والبحرية الأميركية والذي تبين بموجبه نجاح النموذجين المقترحين من شركتي اوشكوش ولوكهيد مارتن في حين لم يتمكن النموذج المقدم من شركة أي ام جنرال من اجتياز التجارب المطلوبة.

تبرز اهمية هذا التقرير في معرفة الاسباب التي بني عليه قرار الجيش الاميركي في اختياره لالية النقل الخفيفة المستقبلية، واين نجحت هذه الاليات واين اخفقت وما هي معايير التقييم والافضليات الموضوعة للاختيار عند توازي النتائج.

يخطط الجيش والبحرية الأميركي من خلال برنامج الاليات التكتية الخفيفة المشتركة  Joint Light Tactical Vehicle (JLTV) الى استعادت المرونة والقدرات التي فقدنها بسبب العبوات الناسفة في العراق. الامر الذي دفع الى وجوب التحول من الاليات الهامفي الخفيفة باتجاه الاليات الخفيفة التدريع والاليات ذات التدريع الثقيل والمضادة للالغام.

واعلن الجيش الأميركي ان الالية التكتية الخفيفة المشتركة (JLTV) ستوفر الحماية لاسفل الالية ولجوانبها بشكل ممايل لاليات اوشكوش المضادة للالغم M-ATV و MRAP وبوزن اقل من الثلث وبحمولة وموثوقية اكبر من التي توفرهما الهامفي. ويمكن نقل هذه الاليات جوا بواسطة مروحيات الشينوك والسي هوك والمركبات البرمائية، الامر الذي من الصعب تنفيذه مع الاليات المضادة للالغام MRAP.

وقد رفعت شركة لوكهيد مارتن شكوى امام القضاء بسبب اختيار اليات اوشكوش، وتزامن ذلك مع نشر مدير مكتب التقييم والاختبار في البنتاغون مايكل غيلمور لتقريره الذي يبين فيه نتائج اختبار كل الية. وقد كان العنوان العريض لهذا التقرير مدى ملائمة مستوى التدريع والحماية لكل الية للمواصفات الأساسية التي حددت لهذا البرنامج.

وقد وجد غيلمور ان اليتا اوشكوش ولوكهيد مارتن وفرتا مستويات الحماية المطلوبة وان هذه الحماية اعلى من تلك التي توفرها الهامفي المدرعة وشبيهة الى حد ما لما توفره الاليات المضادة للالغام وذلك بدون الاستعانة بجهازية التدريع السفلي للالية وفي مواجهة كافة أنواع التهديدات المحتملة.

واعلن غيلمور ان اوشكوش استفادت من خبرتها في تطوير الاليات المضادة للالغام وضمنتها على نماذج الاليات الاخف وزنا.   كما ان شركة لوكهيد مارتن استطاعت توفير مستوى حماية مشابه الا ان نموذج أي ام جنرال يحتاج الى تعديل جوهري في التصميم ليتمكن من توفير الحماية المطلوبة. وأشار الى ان هناك تقرير سري يبين المعلومات الإضافية لمستوى الحماية لهذه النماذج.

استطاعت اليات اوشكوش اظهار تحسينات ملموسة في مستوى أداء الالية بالمقارنة مع الهامفي اذ استطاعت تحقيق معدل وسطي 7051 ميل للفعالية العملياتية في مقابل 2968 ميل للهامفي و1271 لالية لوكهيد مارتن.

وقال غيلمور ان كافة  العناصر التي اختبرت النماذج من هذه الاليات واجهت بالاجمال صعوبات في تاخر استجابة الالية عند المناورة بها بالتلازم مع الوقت اللازم لمنظومة المساعدات للتكيف مع الوضعيات المستجدة وذلك بسبب منظومة نفخ الإطارات المركزية.

هذا البطء في استجابة منظومات التكييف للاليات اثر بشكل مباشر على قدرة الاليات على التفاعل السريع مع التغييرات في البيئة التكتية وفي بعض الأحيان زاد هذا البطء في تعريض الاليات والجنود للتهديدات العملياتية.

وجد غيلمور ان قوات المارينز المزودة ب JLTV امتلكت قدرات اعلى لتنفيذ العمليات المجوقلة بالمقارنة مع الهامفي . والاليات الأكثر تدريعا والتي يمكن نقلها بواسطة السي هوك تستطيع توفير قدرات حماية ومناورة اكبر للقوى لمواجهة التهديدات التي تفرضها بقعة الاهباط.

بينما واجهت قوات الجيش صعوبة في انجاز العمليات المجوقلة بواسطة هذه الاليات المدرعة بسبب تخطي وزنها لقدرات الحمولة القصوى لمروحيات الشينوك.

وقد وجد غيلمور انه باستطاعة الياتJLTV    تنفيذ المهام البرمائية الهجومية لكن عملية تحميلها وانزالها كانت بطيئة مقارنة مع الهامفي. وسبب ذلك يعود بالدرجة الأولى الى كبر حجمها ولبطء منظومة تكيف الالية وضغط الدواليب.

وقال غيلمور ان JLTV  لا تمتلك القدرات الكافية لنقل المعدات والمؤن والمياه لاكثر من يوم قتالي واحد. وهذه القيود تفرض توفير عدد اكبر من هذه الاليات او شاحنات تموين إضافية.

وعلى الرغم من ان نموذج النقل غير مطلوب حاليا فان هذه الاليات لم تملك المميزات التي توفرها اليات الهامفي المخصصة لنقل الجنود والحمولة.

كما عانت النماذج المقدمة من مشاكل في ضعف  جهزة وعتاد القيادة والسطرة والاتصالات، مما يؤثر سلبا على قدرة القائد الميداني من إدارة القوى والمحافظة على وعي الحالة وإنجاز المهام بنجاح.

ولاحظ غيلمور ان صغر النوافذ الخلفية والزوايا الثاوية لم تسمح لطاقم الالية برؤية كافية لمحيط الالية خلال تنفيذ المهام العسكرية.

ومن اصل المهام الأربعة والعشرين التي تنفذها عادة الفصائل المزودة بالهامفي، اطهرت التجارب لاختبار النماذج المقدمة ان الية اوشكوش استطاعت تنفيذ 15 مهمة من اصل 24  في حين ام تنفذ اليات لوكهيد مارتن سوى 12 مهمة واي ام جنرال 13 مهمة.

ولاحظ غيلمور أيضا ان معظم المهام التي فشلت اليات اوشكوش ولوكهيد مارتن بتنفيذها كانت بسبب الخسائر القتالية في المقارنة مع عدد اقل من الخسائر لاليات أي ام جنرال والهامفي، مع العلم ان اليات أي ام جنرال واجهت خلل في الموثوقية والفعالية عند تنفيذ تسعة مهام قتالية.

 


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105