ناقش قادة الصناعة طرقاً جديدة لتمكين القوى العاملة من الحفاظ على أمنها وإنتاجيتها أثناء العمل عن بُعد

18 / مايو / 2020 ، دبي ، الإمارات العربية المتحدة-  استضافت اليوم مايكروسوفت بالتعاون مع IDC ندوة حصرية عبر الإنترنت تضم نخبة من خبراء الصناعة لمناقشة استمرارية الأعمال وتحدياتها في خضم مواصلة المنظمات في المنطقة وحول العالم اتباع نهج العمل عن بُعد ، حيث تناولت الجلسة التي حملت عنوان "Powering Through Together" الموجة الأخيرة للتوجه الكبير نحو التقنيات السحابية والأدوات التعاونية ، وحثت قادة الأعمال على اتباع نهج شامل للأمن السيبراني ، مع ضمان إنتاجية القوى العاملة لديهم.

وقد ألقى مارك ووكر نائب الرئيس المساعد للصناعات الرأسية لدى IDC الشرق الأوسط وأفريقيا ، الكلمة الافتتاحية وناقش التحديات التي يواجهها القادة خلال الأوقات الراهنة ، فضلاً عن التوقعات والآثار المترتبة على الشركات والأعمال.

والجدير بالذكر أن الأعمال تغيرت بشكل كبير من حيث الأولويات ، وتركيز العملاء ، وخطط التحول الرقمي عبر جميع القطاعات ،حيث يشير بحث IDC إلى أنه بعد الطفرة الأولية في الاستثمار بمجال تكنولوجيا المعلومات وعلى وجه الخصوص في حلول الاتصالات والتعاون ، ينصب التركيز الآن على تسريع التحول الرقمي باستخدام منصات سحابية عالية الأمان لتقديم حلول تستوعب العمل عن بُعد ، وتوفر إمكانية وصول موثوقة وآمنة.

كما شاركت آن جونسون نائبة رئيس مجموعة حلول الأمن السيبراني لدى مايكروسوفت وجهة نظرها بشأن استمرارية الأعمال ، وقدمت إرشادات للشركات حول كيفية تمكين خيارات العمل عن بُعد بطرق آمنة ومرنة من الناحية التشغيلية على المدى القصير والطويل.

وبهذا الصدد صرحت آن جونسون قائلة "يشكل الأمن السيبراني في ظل توجه المنظمات إلى تبني الخيارات الآمنة للعمل عن بُعد النواة الأساسية لتوفير الاستمرارية والمرونة التشغيلية للأعمال ، سواء كان ذلك على المدى القصير أو على المدى الطويل ، وأود التنويه بأن التقنيات السحابية والذكاء الاصطناعي تساعدان بشكل كبير في إطلاق العنان لقدرات جديدة عبر النقاط الطرفية والشبكات والبيانات والتطبيقات والبنية التحتية ، الشيء الذي بدوره يساعد تلقائياً في  تعزيز الميزات الإنتاجية والتعاونية ، كما يجب علينا أيضاً استشعار تجربة المستخدم النهائي خلال هذه الأوقات الصعبة."

وتجدر الإشارة أيضاً إلى أن شركة مايكروسوفت كانت ولا تزال رائدة في تمكين المؤسسات من تبني حلول العمل عن بُعد مع ضمان تنفيذ أفضل الإجراءات الأمنية الصحيحة ، حيث ترصد قدرات الذكاء الاصطناعي المدمجة في أدوات مايكروسوفت الأمنية 8 تريليون إشارة تهديد يومي مدعومة بإحصاءات من 3500 خبير أمني ، كما تقوم الخوارزميات المخصصة ونماذج التعلم الآلي بالاستفادة من مليارات علامات الاستفهام التي تنشئها وتتعلم منها في كل يوم ، وعلى إثر ذلك تساعد الحلول الأمنية من مايكروسوفت على تحديد التهديدات والاستجابة لها على نحو أسرع بنسبة 50٪ ، وكذلك أتمتة 97٪ من المهام الروتينية التي لطالما شغلت وقت المُدافعين.

علاوة على ذلك ، سلط خبراء مايكروسوفت من الشرق الأوسط وأفريقيا خلال الندوة الضوء على الاستراتيجيات الأمنية الرئيسية التي يمكن أن تساعد المؤسسات في تحسين وضعها الأمني ، حيث طرحت مينا ناجي المديرة الأمنية لمنصة أزور أفضل الممارسات المتبعة من قبل خبراء الأمن لتمكين أمان المؤسسات وإدارة القوى العاملة عن بُعد ، في حين ناقش محمد أونر رئيس الخدمات الاستراتيجية كيفية اتاحة الوصول الآمن إلى التطبيقات السحابية والمحلية مع ضمان سهولة تمكين الإدارة الحديثة لجميع الأجهزة.

وعلى هامش الحدث ، استضافت الجلسة حلقة نقاش مع المشاركين من قطاع الخدمات المالية ، كشف خلالها يوري ميسنيك الرئيس التكنولوجي للمجموعة في بنك أبوظبي الأول (FAB) المشهد المتعلق بالاستراتيجية المتبعة أثناء تنفيذ إجراءات العمل عن بُعد.

واختتم يوري ميسنيك حديثه قائلاً "يعتبر أمن عملائنا وبياناتهم أولوية قصوى لدينا ، ويهدف نهجنا الموحد إلى تحقيق التحسين المستمر عبر جميع وظائف المجموعة ، وهذا الانضباط يمنحنا الثقة بأننا سنبقى متقدمين بخطوة على الخصوم والتهديدات الناشئة".


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

4 / مايو / 2020 ، دبي ، الإمارات العربية المتحدة – تعاونت مايكروسوفت مع شركائها لمنح المؤسسات الأكاديمية في دولة الإمارات العربية المتحدة تدريباً مجانياً حول Microsoft Teams لمدة نصف يوم ، وذلك في إطار جهودها الرامية إلى تمكين الجهات التعليمية داخل الدولة من التعلم عن بُعد بسلاسة ، وكذلك مساعدتهم على استخدام التكنولوجيا بشكل فعال.

وتأتي هذه المبادرة في خضم توجه العديد من المؤسسات التعليمية إلى نُظُم التعلم عن بُعد ، وبالتالي قد يصعب على بعض المؤسسات التي لم تكن بحاجة في السابق إلى تبني هذا النهج ، القدرة على تحقيق الاستفادة القصوى من الأدوات التعاونية والإلمام بأكثر الطرق فعالية في التعلم ، لذلك تهدف هذه المبادرة إلى تسهيل عملية الانتقال على صعيد الأوساط الأكاديمية وإعطائهم السبق في اعتماد ونشر نُظم التعلم عن بُعد بكل ثقة تامة.

وتعليقاً على هذه المبادرة السامية ، صرح شريف توفيق الرئيس التنفيذي للشركاء التجاريين وتطوير نطاق الأعمال لدى مايكروسوفت الإمارات قائلاً "التعليم هو المفتاح الأساسي الذي يساعد الناس من خلال المعرفة واكتساب مهارات التفكير وحل المشكلات على بناء حياة أفضل تزيد من فرصهم في الحصول على وظائف عالية الجودة ، وكذلك تفتح أمامهم آفاق من الفرص الكبيرة التي لم تكن متاحة في السابق ، وحالياً أصبح التعليم في ظل انتقاله إلى نهج التعلم عن بُعد أكثر أهمية من أي وقت مضى. وأود التنويه بأن هذه المبادرة بالتعاون مع شركائنا تعد جزء من التزام مايكروسوفت الراسخ نحو تمكين كل طالب ومعلم من تحقيق المزيد من الإنجازات ، كما أنها تعكس التزام الشركة بوعودها تجاه تمكين وتطوير المنطقة."

والجدير بالذكر أن مايكروسوفت ستطلق هذه المبادرة بالتعاون مع 15 شريكاً تطوعوا جميعهم بوقتهم من أجل مساعدة المدارس والمعلمين في التدريب على نشر Teams والبنية التحتية الخاصة به ، بالإضافة إلى تدريب المستخدمين ، وتقديم خدمات الدعم ، ومشاركة أفضل الممارسات المتبعة في هذا المجال ، حيث تضمَّن الشركاء كلا من : Agile Cloud Solutions ؛ Alef Education ؛ Alpha Data ؛ Cloud for Work ؛ Cobweb ؛ Crayon Group Holding ASA ؛ Creative Technology Solutions ؛ CX Unicorn ؛ Delphi Consulting ؛ Exquitech ؛ GamaLearn ؛ SoftwareOne ؛ Sulava ؛ Technomax ؛ إضافة إلى VaporVM.

وفي سياق متصل ، تعمل الحلول التعليمية من مايكروسوفت مثل منصة Teamsعلى تمكين الطلاب من التعلم أينما كانوا ومتى احتاجوا لذلك ، حيث لا تتوقف حدود الطلبة حول القدرة على الوصول إلى المحتوى والواجبات عبر الإنترنت ، بل يمكن للطلاب والمعلمين التفاعل في الوقت الفعلي عن طريق استخدام هذه الأدوات.

علاوة على ذلك ، ستكون أي مؤسسة أكاديمية قادرة على التسجيل للحصول على التدريب المجاني عبر الإنترنت ، كما ستكون وفقاً لهذه الخطوة قادرة على اختيار الشريك الذي ترغب في تلقي التدريب منه بالتحديد ، ومن ثم سيتم إرسال التفاصيل الخاصة بهم إلى الشريك الذي سيقوم بتنسيق التاريخ والوقت الخاص للبدء في جلسة التدريب ، بالإضافة إلى ذلك سيتمكن أي شريك لـ مايكروسوفت من التطوع عبر الموقع الإلكتروني أو عن طريق التواصل مع مايكروسوفت للمساعدة في عملية التدريب.

وأضاف توفيق قائلاً "يحتاج كل من المعلمين والطلاب إلى الدعم اللازم الذي يمكنهم من خلاله امتلاك بيئة تعليمية عصرية تتسم في كونها جذابة ومتصلة خلال تواجد هم في المنزل ، ونهدف بالتعاون مع شركائنا إلى ضمان حصول المعلمين والطلاب على جميع الأدوات والموارد المناسبة لإنشاء فصول دراسية تعاونية أثناء التعلم عن بُعد من شأنها تشجيع التنمية والتطور.


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

عقدت مايكروسوفت مؤتمر في فندق مارينا الكويت مخصص لمديري أمن المعلومات لتعريفهم بآخر مستجدات أمن المعلومات الذكية الملائمة للعصر الرقمي ، وذلك لما كشفته المراقبة المباشرة لأجهزة الحاسوب المكتبي التي تستخدم نظام التشغيل ويندوز في الكويت من زيادة في عدد الهجمات الإلكترونية الموجهة محلياً.

وقد كشفت دراسة قامت بها مايكروسوفت في عام 2015 لأجهزة الحاسوب المكتبي التي تستخدم نظام التشغيل ويندوز في الكويت بأن الهجمات وصلت إلى أعلى مستوى لها في الربع الرابع من السنة ، حيث ظهر على 30% من الحواسيب التي تم فحصها حدوث أحد أنواع التعرض لبرمجيات خبيثة مقارنة بالمتوسط العالمي الذي يبلغ 21% ، إلا أن أكثر من جهاز واحد من بين عدد 22 جهاز (4.54%) قد تعرض لتلوث فيروسي يمكن التغلب عليه وإزالته ، وذلك مقارنة بمتوسط عالمي نسبته 1.69%.

تعليقا على هذا الخبر صرح سيريل فوازين مدير مشاريع الأمن الإلكتروني لدى مايكروسوفت الشرق الأوسط وأفريقيا قائلا: «يسرنا أن نعرف العاملين في مجال أمن المعلومات في الكويت على أحدث التقنيات في مجال حلول حماية الهوية والمعلومات ، حيث أنه من المهم أن يتيسر للمستخدمين تحسين انتاجيتهم من أي مكان وعلى أي جهاز كان في عصر يفضل الأجهزة المحمولة والحوسبة السحابية ، إلا أننا علينا أن نقدم أعلى مستويات الحماية للهوية والتطبيقات والبيانات».

سلط جدول أعمال مؤتمر القمة الضوء على التحديات التي تواجه المستخدمين للحصول على مكان عمل آمن وحديث ، بالاضافة الى جلسة حملت اسم «برمجيات تحليل سلوكيات المستخدمين: كيف يمكنك تأمين هويتك وآلاف التطبيقات» ، كما تناول المؤتمر كيفية حماية المعلومات ومنع حدوث فقدان البيانات وكيفية تشفيرها.

كما قدمت مايكروسوفت للمشاركين عروض توضيحية للحلول البرمجية والتي توفر بدورها الحماية «بداية من البريد الإلكتروني» مستعينة بنظام حماية متكامل من الأخطار المتقدمة ، كما قدمت الشركة أيضا أساليب متكاملة للتعامل مع الأمور الإنتاجية والاتصالات واستخدام الأجهزة المحمولة والأمن.

عرضت مايكروسوفت أثناء مؤتمر القمة كيف تساعد حلول الأمن الخاصة بها في حماية المنظمات في كافة أنحاء العالم من الهجمات الأخيرة ، وكيف يمكن للعملاء حماية أنفسهم من تعريض الهوية للخطر عن طريق تعزيز كلمات السر مستعينين بطبقات إضافية من ميزات التصديق ، كما أوضح خبراء مايكروسوفت كيف يمكن للحلول البرمجية اكتشاف أعمال التصديق الغير مألوفة وكذلك العلامات المبكرة على حالات محاولة الاختراق ، والقيام بإشعار الإداريين ومديري الأمن في وقت مبكر للحالات المثيرة للريبة ، كما يمكن لمنصات مايكروسوفت الاستجابة تلقائيا للأخطار عن طريق تعديل متطلبات الولوج تلقائياً وتقديم إمكانات ولوج اشتراطية في حالات الشك في وجود مخاطر.

عرضت الشركة على المشاركين كيف يمكنهم حماية البيانات عن طريق استخدام إدارة الحقوق والتعرف على التطبيقات والقدرة على احتواء البيانات وتصنيفها وتشفيرها ، كما تقدم حلول مايكروسوفت البرمجية إمكانية اكتشاف حالات الوصول إلى التطبيقات التي لم يسمح بها ، وذلك عن طريق ارسال اشعارات بأي محاولة غير مسموح بها للوصول إلى البيانات ، فضلاً عن الحالات الغير مألوفة والتهديدات الأخرى ، ويمكن لعملاء مايكروسوفت الاستعانة بالسياسات لحظر التطبيقات الغير جديرة بالثقة ورفض تصاريح الوصول وكذلك محو بيانات الجهاز عن بعد.


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

التقى الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد السعودي في سان فرانسيسكو الرئيس التنفيذي لشركة مايكروسوفت ساتيا نديلا. وشهد اللقاء توقيع مذكرة تفاهم تهدف إلى التعاون لتدريب وتأهيل الكفاءات الوطنية، ودعم التحول الرقمي والابتكار القائم على المعرفة وفقا لرؤية السعودية 2030.

كما تم توقيعُ خطابَ تعيين من مركز دعم اتخاذ القرار في الديوان الملكي مع شركة مايكروسوفت لانشاء البنية التحتية والانظمة ويرامج التشغيل والاستعانة بخبرات علماء المعلومات بالشركة.

وقال ساتيا ناديلا "لدينا الحماس للشراكة مع السعودية ومع الأمير محمد بن سلمان في مبادرته لتحويل السعودية إلى مملكة رقمية بالفعل. لدينا عدة مشاريع للعمل بها مع المملكة. ووقعنا اتفاقاً بشأن مركز دعم اتخاذ القرار في الديوان الملكي تتعلق بتحويل البيانات إلى ثروة نفطية جديده تساعد على التنبؤ وتخلق قوة تحليلية كبيرة ستأتي مايكروسوفت بالتكنولوجيا لمساعدة المملكة لترجمة رؤية الأمير للعام 2030 وكيف يمكن للابتكار في مجال البيانات ورأس المال البشري أن يساهم في ترجمة هذه الرؤيا ونحن نتطلع إلى أن يتم ذلك في أقرب وقت ممكن".

وأضاف خلال اللقاء "أحد الاستنتاجات التي توصلنا إليها هو أنه عندما تكون لديك أجندة واسعة مثل خطة المملكة حول تطوير رأس المال البشري يجب أن تبدأ من المدارس الابتدائية إلى المتوسطة إلى مرحلة سوق العمل ولدينا الكثير الكثير من البرامج في السعودية الآن مثل يوث سبارك وبيز سبارك، وما نريد أن نصل إليه هو بتدريب السعوديين على هذه التقنيات الرقمية وهذا ما أتحمس لعمله. بل أطلعنا الأمير على تطبيق عملي لما نستطيع أن ننجزه مع طلاب المرحلة المتوسطة بتعليمهم شيئا يسمى تقنية المايكروبيت والتي نأمل أن نأتي بها إلى السعودية.

وقال "أحد الاشياء التي نحب أن ننجزها هو تعزيز نظام بيئي مناسب للشركات الصغيرة في السعودية باستخدام برنامج بيز سبارك وهذا جزء من مذكرة التفاهم التي نريد أن نبحثها مستقبلاً".


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

أعلنت شركة "مايكروسوفت" عملاق تقنيات الحاسوب في العالم، اليوم الاثنين، الاتفاق على شراء أسهم موقع شبكة التواصل الاجتماعي المهنية "لينكد إن" بقيمة 26.2 مليار دولار أمريكي بواقع 196 دولاراً للسهم الواحد، وذلك حسبما جاء على الموقع الرسمي لمايكروسوفت.

وجاء في البيان المقتضب أن مايكروسوفت "ستدفع قيمة الصفقة نقداً".
وقالت مايكروسوفت "ستحتفظ لينكد إن بعلامتها التجارية المميزة واستقلاها"، مشيرة إلى أن مجلسي إدارة الشركتين وافقا بالإجماع على الصفقة، وسيبقى رئيسه التنفيذي جيف وينر في منصبه على أن يقدم تقاريره إلى الرئيس التنفيذي لمايكروسوفت ساتيلا نادالا.
وقالت نادالا، في البيان، إن "فريق لينكد أسس مشروعا رائعا يتمركز حول جمع المهنيين حول العالم، ومعا يمكننا تسريع نمو لينكد إن، بالإضافة إلى مايكروسوفت أوفيس 365،" وهي مجموعة من البرمجيات التي تقدمها شركة "مايكروسوفت" مثل "مايكروسوفت ورد" و"مايكروسوفت إيكسل".
وأضافت أنها ستمول تلك الصفقة بشكل مبدئي من خلال إصدار أدوات دين جديدة وأكدت عزمها إكمال التفويض القائم الخاص بإعادة شراء أسهم بقيمة 40 مليار دولار بحلول 31 كانون الأول/ديسمبر 2016.
وأوضحت الشركة أنها ستقوم بشراء سهم الشركة بزيادة 50 بالمئة عن سعر إغلاق السهم عند 131.08 دولار يوم الجمعة، فيما ارتفعت أسهم "لينكد إن" 49 بالمئة قبل فتح سوق الأسهم الاثنين.
ويشار إلى أن "لينكد إن" حصدت ثلاثة مليارات دولار من الإيرادات في العام الماضي، وهي تعد ارتفاعا بنسبة 35 في المائة عن العام السابق، كما لديها 433 مليون عضو حول العالم، وهو ارتفاع بنسبة 19 بالمئة.
ولكن أسهم شبكة التواصل الاجتماعي المهنية انخفضت بنسبة 42 بالمئة خلال هذا العام، قبل الإعلان عن الصفقة، بعد أن حذرت ملاك أسهمها في فبراير/شباط الماضي من عائدات وأرباح مخيبة للآمال في المستقبل. وكان السهم قد تم تداوله سابقا بسعر مرتفع جدا بالنسبة لتوقعات الأرباح، بناء على افتراض أن النمو سيستمر بسرعة فائقة.


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

تصدّر قائمة الرجال العشرين الأكثر احتراما في العالم، للعام 2016، وفقا لتصنيف خدمة YouGov السوسيولوجية الدولية مؤسس شركة "مايكروسوفت" بيل غيتس، مثلما كان الحال في العام الماضي، بينما احتل الرئيس الأمريكي باراك أوباما المرتبة الثانية وشغل الزعيم الصيني شي جين بينغ المرتبة الثالثة.بينما حل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في المرتبة السادسة

وتضم قائمة العشرة الأوائل، على التوالي: الممثل جاكي تشان وعالم الفيزياء ستيفن هوكينغ ومؤسس موقع "فيسبوك" مارك زوكربيرغ والدالاي لاما ورئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي.

وتقوم منظمة YouGov بتشكيل قائمتين منفصلتين، واحدة للنساء وأخرى للرجال الأكثر احتراما في العالم.

وشغلت الممثلة الأمريكية أنجلينا جولي المكانة الأولى في قائمة النساء هذا العام، فيما احتلت الملكة البريطانية إليزابيث الثانية المرتبة الثانية وجاءت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون في المرتبة الثالثة.


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105