منحة كندية لدعم الأمن ومقاومة الإرهاب في تونس

الأحد، 22 أيار 2016 737

قدمت كندا لتونس دعما ماليا في شكل هبة تقدر ب 4 ملايين دولار لدعم قطاع الأمن ومقاومة الإرهاب.

وقال وزير الخارجية، الكندي ستيفان ديون، اليوم السبت، '' هناك دعم لتونس بمبلغ قدره 4 مليون دولار يمتد على 4 سنوات من أجل دعم التعاون في المجال الأمني''.

وأكد ديون، في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره التونسي خميس الجهيناوي، اليوم، بمقر الوزارة بالعاصمة تونس، على وقوف بلاده مع تونس في حربها ضد الإرهاب.

وتشن تونس حربًا ضد الجماعات الإرهابية المتمركزة في جبال، غربي البلاد، والتي تقوم بعمليات تستهدف فيها أمنيين وعسكريين وسياحا .

ومؤخرًا سلمت الولايات المتحدة الأمريكية منظومة مراقبة بمعدات عسكرية لوزارة الدفاع التونسية بقيمة 20 مليون دولار (طائرات وسيارات رباعية الدفع) لمراقبة الحدود ومنع تسلل المسلحين عبرها.

ويؤدي الوزير الكندي زيارة رسمية لتونس وهي الأولى له إلى دولة عربية ( لم يعلن عن مدتها) يلتقي خلالها كبار المسئولين .

وفي سسياق متصل بملف التعاون، كشف '' ديون '' أنه سيتم في 16 يونيو/حزيران القادم تسييرخط جوي مباشر بين تونس ومونتريال ما يساهم في إرساء شراكة بين الأطراف الاقتصادية.

من جانبه قال الجهيناوي '' هناك استعداد للتعاون في المجال الأمني وكندا قدمت العون للمساعدة على القضاء على آفة الإرهاب". 

موسومة تحت

البنود ذات الصلة (بواسطة علامة)

  • البنتاغون يستعين بهوليوود وسيليكون فالي لوضع خطط احنواء البروبغاندا الاعلامية لداعش البنتاغون يستعين بهوليوود وسيليكون فالي لوضع خطط احنواء البروبغاندا الاعلامية لداعش

    اعلن مساعد النائب العام الأمريكي جون كارلين أن تنظيم داعش يستخدم القطط في دعايته لمعرفته أنها وسيلة حميمية لجذب المتطوعين الجدد إلى صفوفه.

    ولاحظ المسؤول الأمريكي الذي زار بريطانيا للتباحث في سبل مواجهة الدعاية الإلكترونية ومنع الشبان من ضعاف القلوب من الإستجابة لدعايته المتشددة تناقضاً في الرسائل الموجهة للأعداء والمؤيدين.

    وكشف المسؤول عن استعانة الولايات المتحدة بمدراء شركات انتاج سينمائي في هوليوود وأصحاب شركات دعاية وإعلان في «ماديسون أفنيو» ومدراء شركات كمبيوتر من سيليكون فالي حيث طلب منهم العمل على إنتاج أفلام ومواد دعائية تواجه دعاية التنظيم الجهادي. وأكد كارلين أن الحكومة الأمريكية لم تطلب منهم تقديم محتويات للأفلام ولكن أفكاراً حول كيفية مواجهة دعاية تنظيم داعش المتقنة.

    وأشار إلى أن متشددي تنظيم داعش يعرفون أن استخدام القطط يساعد على نشر الرسائل وبالتالي فإنهم يستخدمون صورها مع مقاتليهم وينشرونها على الإنترنت. وقال إن تنظيم داعش ينشر علب شوكلاتة الفستق نوتيلا لكي يجذب متطوعين جدداً وينشر صور المقاتلين وهم يوزعون الهدايا والحلوى على الأطفال في تركيز لطيف على الحياة في ظل النظام البربري.

    وتحدث المسؤول الأمريكي عن التناقض بين الرسالة التي تحاول نشر الرعب في قلوب أعدائه عبر بث أشرطة قطع الرؤوس والإعدامات والحرق وبين تلك الموجهة للمجندين الجدد حيث تحاول تقديم صورة عن حياة طبيعية في ظل المناطق التابعة للجهاديين.

    وقال إن أفلام التجنيد مثلاً تظهر أطفالاً إلى جانب إرهابي جذاب من خلال عدسة رقيقة وهو يوزع غزل البنات والحلوى على الأطفال وهذه هي الصورة التي يرغب الجهاديون بنشرها عن الخلافة.

    وفي صورة أخرى، تظهر استخداماً للقطط لأنهم يعرفون أنها محبوبة، وتظهر إرهابياً مع قطة في يد وبندقية إي كي47 باليد الأخرى، وبهذه الطريقة يحاولون صيد المتطوعين.

    وتعبر تصريحات المسؤول الأمريكي عن الجهود التي تعمل من خلالها الولايات المتحدة التي تقود تحالفاً عسكرياً ضد التنظيم لمواجهة دعايته التي تتراوح بين أفلام الدعاية والأفلام السياسية والتسجيلات الصوتية والمجلات وبلغات عدة إلى نشرات الأخبار والتي أكدت حضورها على الإنترنت ومواقع التواصل الإجتماعي: التويتر والفيسبوك وانستغرام وغيرها. 
    وهي الدعاية التي جذبت أعدادا كبيرة من الشبان حول العالم للإنضمام إلى صفوف الجهاديين سواء من تنظيم «الدولة» أو «جبهة النصرة ـ القاعدة في سوريا». 

  • قاديروف: جمهورية الشيشان مستعدة لتبادل تجربتها مع مصر في مكافحة الإرهاب قاديروف: جمهورية الشيشان مستعدة لتبادل تجربتها مع مصر في مكافحة الإرهاب

    استقبل رئيس جمهورية الشيشان رمضان قاديروف في مدينة غروزني، أمس الأربعاء، السفيرة فايزة أبو النجا، مستشارة الرئيس المصري لشؤون الأمن القومي.

    جرى هذا اللقاء على هامش الاجتماع الدولي السابع لكبار المسؤولين الأمنيين الذي عقد في عاصمة جمهورية الشيشان الواقعة في جنوب روسيا الاتحادية، يومي 24 و25 مايو/أيار الحالي، بمشاركة ممثلين عن 75 دولة وهيئة الأمم المتحدة.

    وقال قاديروف خلال لقائه السفيرة فايزة أبو النجا إن جمهوريته على استعداد كامل لتبادل خبراتها في مجال مكافحة الإرهاب مع جمهورية مصر العربية.

    وأشار قاديروف الذي يتولى منصبه بالوكالة الآن في الفترة المتبقية قبل الانتخابات الرئاسية الجديدة في جمهوريته في سبتمبر/أيلول القادم، إلى أن متطرفين من أكثر من 50 بلدا مدربين من قبل الأجهزة الخاصة الغربية مارسوا أنشطتهم التخريبية في أراضي جمهورية الشيشان، في محاولات حثيثة لنسف وحدة روسيا الاتحادية في شطرها الشيشاني. لكننا في جمهوريتنا بالتعاون مع القوات الأمنية الفيدرالية استطعنا سحق قوى التطرف والإرهاب في أراضينا وإثبات أن هذه المخططات لن تمر.

    ولفت قاديروف إلى أن المؤسسات الغربية الخاصة تعمل خلال سنوات على وضع خطط لضرب الدول التي لا تروق سياساتها لها من خلال افتعال نزاعات داخلية دموية. وتدل أمثلة سوريا وليبيا والعراق ومصر أيضا على صحة هذا الاستنتاج، في نظره.

  • قوات SAS البريطانية تدمر شاحنة تابعة لـ«داعش» في ليبيا قوات SAS البريطانية تدمر شاحنة تابعة لـ«داعش» في ليبيا

    دمر جنود الوحدات الجوية الخاصة SAS شاحنة تابعة لتظيم "داعش" الإرهابي، معبأة بالمتفجرات، قبل من تنفيذ هجوم في ليبيا.

    وقع الهجوم بعد مرور سيارة من الجسر المؤدي إلى مدينة مصراتة في الشمال الغربي من البلاد.

    وقال القائد العسكري في ليبيا، محمد درت إن القوات البريطانية اطلقت صاروخًا واحدًا خلال الحادث الذي وقع يوم 12 مايو، وهذه هي المرة الأولى التي تقاتل القوات البريطانية التنظيم الإرهابي في ليبيا.

    وأضاف أن القوات الخاصة خططت لضربة ناجحة، وكانت أكبر العمليات التي شهدناها حتى الآن.

  • القوات المسلحة المصرية تشن حملة عسكرية موسعة بمناطق مكافحة النشاط الإرهابى بوسط وشمال سيناء القوات المسلحة المصرية تشن حملة عسكرية موسعة بمناطق مكافحة النشاط الإرهابى بوسط وشمال سيناء

    إستمراراً لجهود القوات المسلحة فى تطهير سيناء من البؤر الإرهابية وبدء المرحلة الثالثة من العملية الشاملة حق الشهيد .. بدأت عناصر إنفاذ القانون من الجيشين الثانى والثالث الميدانيين فى تنفيذ حملة عسكرية موسعة بمناطق مكافحة النشاط الإرهابى بوسط وشمال سيناء .
    وقد أسفرت نتائج العمليات خلال الأربعة أيام الماضية لقوات الجيش الثانى الميدانى عن مقتل (85) فرد تكفيرى خلال الضربات الجوية وعناصر المدفعية بمناطق الشيخ زويد ورفح وتدمير وحرق (190) عشة و(57) منزل تتخذها العناصر الإرهابية كقاعدة إنطلاق عملياتها الإجرامية والقبض على (3) فرد من المشتبه بهم وتدمير (10) سيارات وخمس دراجات نارية تستخدمها العناصر الإرهابية فى مهاجمة الإرتكازات والنقاط الأمنية وتدمير (73) ملجى ومخبأ تستخدمها العناصر الإرهابية بمناطق الزوارعة والنصرانية واللفيتات والعبادى والشدايدة والجريعى .
    كما قامت قوات الجيش الثانى الميدانى بإنشاء عدد من الأكمنة والإرتكازات الأمنية التى تساهم فى تضيق الخناق على العناصر الإرهابية وإحكام السيطرة الكاملة على شبه جزيرة سيناء .
    كما قامت عناصر القوات الخاصة البحرية بفرض السيطرة البحرية على إمتداد السواحل المواجهة لمناطق العمليات لمنع التسرب البحرى وإحباط أى محاولة للتسلل والتهريب عبر البحر لتأمين أعمال القوات البرية وقطع الإمداد عن العناصر التكفيرية عبر البحر.
    كما نجحت عناصر إنفاذ القانون من الجيش الثالث الميدانى بناء على معلومات مؤكدة من العناصر المخابراتية من قصف وتدمير عدة أهداف بمناطق غرب جبل الحلال وفى حملة موسعة أسفر ذلك عن مقتل (3) تكفيرى شديدى الخطورة وأجهزة لاسلكية و(25) عبوة بدائية الصنع و (26) جوال يحتوى على مادة TNT وأجوال نترات النشادر تستخدم فى تصنيع العبوات الناسفة ووكذلك العثور على نقطة طبية بها كميات من الأدوية والمحاليل .
    ونتيجة لأعمال التمشيط المستمر تم العثور على خيمة بها وحدة إعادة إذاعة ولاب توب وخطوط محمول وأجهزة لاسلكية تستخدمها العناصر التكفيرية كما تم العثور على مواد إعاشة وكتب للفكر التكفيرى ، كما تم تدمير عربة تويوتا ودراجة نارية تخص العناصر التكفيرية بمنطقة وادى المخاشيب .
    وتواصل عناصر القوات المسلحة والشرطة المدنية أعمال التمشيط والمداهمة .