إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

كاتب تركي يكشف أبعاد المخطط الأمريكي لإضعاف أنقرة عبر إيران

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • كاتب تركي يكشف أبعاد المخطط الأمريكي لإضعاف أنقرة عبر إيران

    كشف الكاتب التركي “إبراهيم كاراغول” عن مخطط غربي كبير لإضعاف تركيا عبر إيران .

    وذكر الكاتب في مقال له بصحيفة “يني شفق” أن تركيا أدركت بأنها إن لم تحُل المسألة الكردية، وتقضي على إرهاب حزب العمال الكردستاني “بي كا كا” لن تحقّق أهدافها الكبيرة.

    كما إنها مدرِكة أنها إن لم تنجح في حل المسائل السابقة، ستنتشر الحروب الطائفية.

    ولذلك فإن مرحلة السلام التي بدأت بها الحكومة التركية لإحلال السلام والتصالح مع المكون الكردي كانت مشروعا مضادا لما سبق. ونجحت إلى حد ما. ولأن تركيا لم تتخذ طريقا مذهبيا مثل إيران والسعودية، أرادوا إظهار ضعفها من هذه الناحية.

    ويري الكاتب بأن المخطط الكبير كان يضع حدودا للعبة أنقرة، لاسيما بعدما تبيّن الدور الذي أخذه حزب الشعوب الديمقراطي في تركيا، وبدأ حزب العمال الكردستاني بعملياته الإرهابية داخل تركيا من جديد.

    هنالك علاقة بين الاتفاق الإيراني الغربي وعودة عمليات حزب العمال الكردستاني الإرهابية. يبدو أن أحدهم يحاول تحقيق توازن بين تركيا وإيران.

    ويلفت الكاتب إلى أن العمليات العسكرية، التي قامت بها أنقرة ضد تنظيم داعش وحزب العمال الكردستاني، كانت ردّا على الغرب. وطراز العلاقات الجديدة مع أمريكا يهدف للحد من دورها في المنطقة. ومما يبدو، فإن تركيا قد حزمت أمرها في بعض الأمور التي تتعلق بالمنطقة، وستتخذ مواقف أكثر صرامة، لتتدخل في شؤون المنطقة أكثر.

    ويعتقد الكاتب بأن مشروع إضعاف تركيا عبر إيران لن ينجح. من جهة ثانية، الانقلاب العسكري الذي حدث في مصر والذي قوّض المتغيرات التي ضربت المنطقة، سيدخل في مرحلة جديدة. وإذا ما تم حل القضية السورية، لن تبق أي وسيلة لوضع عوائق في طريق تركيا. ومن الممكن أن نرى دور إيران، التي تحاول وضع عقبات أمام تركيا من خلال إقامة علاقات وطيدة مع حزب العمال الكردستاني، والتواصل مع حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي في سوريا. بالإضافة إلى ممارسة ضغوطات للمجموعات الكردية المقربة من أنقرة.
    sigpic

  • #2
    رد: كاتب تركي يكشف أبعاد المخطط الأمريكي لإضعاف أنقرة عبر إيران

    الاتراك خايفين علي عماها

    يعني خوفهم غير مبرر

    امريكا لا تفكر فيهم ابداااااااااااااااااااااااااااااااا


    عشت يا فاروق هذه الامـــــــــه
    ----------------------------------------------------------
    سلمان سلمان السعد عاش سلمان xx سلمان يسلم سلم الله يمينه
    سلمان راعي المجد والمجد سلمان xx سلمان عز لكل من يستعينه

    تعليق


    • #3
      رد: كاتب تركي يكشف أبعاد المخطط الأمريكي لإضعاف أنقرة عبر إيران

      تركيا لعبة لعبه ماهي قدها

      تعليق


      • #4
        رد: كاتب تركي يكشف أبعاد المخطط الأمريكي لإضعاف أنقرة عبر إيران

        هذا تدليس إخواني معروف و تركيا تسير على نهج الإخوان
        من منهج الإخوان أنهم يقتلون القتيل و يمشون في جنازته و يتهمون أهله بقتله و يؤلفون القصص على ذلك و هذا اظلم و اصعب من القتل نفسه
        الاكراد في تركيا انتخبوا اردوغان في الانتخابات قبل الماضية و لذلك فاز بالأغلبية عندها قال الاخوان الاكراد منا و نحن منهم أهل السنة و قالوا عنهم احفاد صلاح الدين
        و الاكراد وقفوا مع أهل السنة في العراق فتم معاقبتهم على هذا الموقف بتوجه داعش نحوهم في العراق و سوريا بعد سيطرتها على مناطق في العراق
        و داعش هي ذراع إيران و تركيا لتنفيذ مخططهم و الدليل صدرت اوامر من تركيا لجبهة النصرة بالانسحاب من الريف الشمالي لحلب التي تواجه داعش و من قبلها تم إرجاع التعزيزات التي ارسلتها النصرة لريف حلب لمواجهة داعش
        و الذي غدر بالأكراد و خذلهم أردوغان و بسبب انتصار الاكراد على داعش أعلن الحرب على الاكراد و داعش و المقصود الاكراد
        و لذلك انقلب عليه الاكراد و لم ينتخبوه في الانتخابات الاخيرة

        تعليق


        • #5
          رد: كاتب تركي يكشف أبعاد المخطط الأمريكي لإضعاف أنقرة عبر إيران

          العلاقة بين تركيا الاخوانية و إيران تحالف استراتيجي و العلاقة بين أمريكا و تركيا متوترة بسبب هذه العلاقة و الدليل ان اردوغان لم ينضم لقوات التحالف ضد داعش و لم ينضم لقوات التحالف ضد الحوثي

          تعليق


          • #6
            رد: كاتب تركي يكشف أبعاد المخطط الأمريكي لإضعاف أنقرة عبر إيران

            معركة عين العرب (كوباني ) دلالات و مؤشرات

            إشارة إلى المقاطع أدناه :
            يوجد اليوم محوران يتصارعان على الساحة الدولية المحور الخليجي الغربي و المحور الروسي الايراني
            الرسول صلى الله عليه و سلم بشر بنصر تحالف المسلمين مع الروم (امريكا و الغرب ) على عدو مشترك آخر الزمان
            الإخوان و من خلفهم و من يدعمونهم اختاروا المحور الروسي االايراني
            الأكراد اختاروا المحور الخليجي الغربي
            داعش و النصرة و جميع التنظيمات المتطرفة هم أدوات المحور الايراني الاخواني
            و هذا يفسر سبب استهداف داعش ذراع المحور الايراني الاخواني للأكراد
            فما حدث في عين العرب هو معاقبة الأكراد على موقفهم الإيجابي من قوات التحالف التي أتت لتخليص المنطقة من الإرهابو التطرف و فرض الاستقرار و الامن و على موقفهم الإيجابي مع السنة العرب في العراق ضد حكومة المالكي الطائفية .
            داعش تمددت باتجاه المناطق السنية الأكراد السعودية الأردن و لم تتمدد باتجاه إيران و المناطق الشيعية
            داعش لم تستهدف تركيا و لم تهددها و تركيا تشتري النفط من داعش و تعالج جرحاها و قادتها يصولون و يجولون في تركيا و تمدهم بالمؤن و تسهل دخولهم إلى سوريا و من ينشق من داعش تعتقله و رفضت الانضمام للتحالف الدولي لمحاربة داعش
            هذا يؤكد أن تنظيم داعش هو ذراع إيران و تركيا( المحور الايراني الإخواني) في المنطقة ؟؟؟
            لو سقطت عين العرب (كوباني) بيد داعش لا سمح الله فإن له مؤشرات و دلالات خطيرة لا تبشر بخير لمستقبل سوريا و المنطقة بأسرها و لكن الله سلم و أثبت المقاتلون الأكراد صمودا نادراً يعتبر نموذجاً يحتذى به
            فلو أن جميع مقاتلي المعارضة السورية بهذه الشجاعة و هذا الصمود و هذا التنسيق و التنظيم و الوعي و الانفتاح و التعاون بصدق مع دول التحالف لتغيرت الأوضاع بسوريا و انتهت الحرب فيها منذ زمن بعيد

            سأثير عدة تساؤلات تظهر حقيقة ما يدور على الأرض و المنطقة و تظهر حالة التخبط و اضطراب الرؤية و التصحر السياسي لدى المعارضة السورية التي يتحكم بمفاصلها الإخوان أي تركيا و قطر
            لماذا استهدف تنظيم داعش بهذا التوقيت عين العرب و لم يستهدف النظام الأسدي الذي كان يتقدم في عدة مناطق ؟؟؟
            هل كان من الممكن أن تهاجم داعش كوباني لو علمت وقوف تركيا إلى جانبها و دعمها لها ؟؟؟!!!
            هل حماية قبر أولى من حماية و إنقاذ حياة مدينة كاملة سنية فيها أطفال و نساء جارة لأردوغان كانت على وشك أن تباد و يسبى نساؤها؟؟!!
            مشكلة أردوغان أنه وقع ضحية المشروع الإيراني الإخواني على حساب مصلحة وطنه تركيا و هذا سوف يقضي على إنجازاته خلال الفترة الماضية
            لقد وجه أردوغان بموقفه من عين العرب ضربة قاصمة لمعاهدة السلام مع الأكراد الفرصة الذهبية لإثبات حسن النية و إنهاء الصراع الكردي التركي الذي كلف تركيا الكثير
            تمدد داعش في بعض المناطق يدل على أن المقاتلات الحربية أف 16 لا تكفي لحسم الصراع مع داعش فلا بد من حوامات أبتاشي لاصطياد الآليات المتحركة
            الإخوان يهيمنون على المعارضة السورية المسلحة بواسطة تركيا و لذلك هادنوا داعش و وقفوا ضد قوات التحالف لضرب داعش و لم ينصروا الأكراد عندما هاجمتها داعش علما بأن القوات الكردية وقفت مع المعارضة ضد داعش عندما هاجموا مارع و اعزاز قبل معركة كوباني

            ألا يدل ذلك أن الجبهة الإسلامية تسير وفق ما يريده الإخوان و من خلفهم تركيا و اردوغان فهل هذا من الوفاء الذي أمر به الاسلام ؟؟
            إذا استمرت الكتائب الاسلامية التي خلفها الإخوان بهذا النهج فهي تدفع دفعاً قوات التحالف و الأكراد و جميع الأقليات للتعامل مع نظام الأسد و إنهاء الصراع و إراقة الدماء و حالة عدم الاستقرار في المنطقة
            التصحر السياسي لدى المعارضة التي يصنع رأيها الإخوان ضيع كثير من الفرص و الذكاء السياسي لدى نظام الأسد حال دون سقوطه طيلة الفترة الماضية و سيفرض على التحالف العودة إليه لإنهاء الصراع الدامي الذي يهدد أمن المنطقة.
            إن ما جرى في كوباني هي لعبة بين إيران و تركيا لتدمير الشرق الاوسط و إعادة رسم خارطته من جيد أي تنفيذ ( مشروع أردو - خام لتقسيم الشرق الاوسط ) عبر أذرعهم على الأرض داعش و النصرة و الإخوان و هذا من أخطر ما يهدد المنطقة بأسرها و هذا سبب عداء أردوغان للاكراد لأنهم يعرقلون مشروعه؟؟
            ما يجري على الأرض يسير بسوريا إما إلى الصوملة و الأفغنة أو إلى الرجوع ثانية لأحضان الأسد و أملى أن أكون مخطئاً
            ثبات القوات الكردية المعتدلة و صمودها و دحرها لداعش من كوباني و بدأ تحرير سوريا من داعش و التي عجزعن الوقوف بوجهها جميع المقاتلين في سوريا و العراق يدل على أنهم الأكثر تنظيما و شجاعة و الأكفأ و أفضل الموجود سياسيا و يمكن طرحهم كبديل عن نظام الاسد و التنظيمات المتطرفة خلال المرحلة الانتقالية
            أنصح الكتائب السورية المقاتلة و الضباط الأحرارالحريصين على وحدة سوريا و استقرارها الانضام إلى القوات الكردية و القتال معها
            و أنصح أهل السنة العرب في العراق الانضمام إلى القوات الكردية في العراق لتحرير مناطقهم من داعش و بعد ذلك الزحف إلى بغداد للاطاحة بالحكومة الطائفية الفاقدة الصلاحية لأنها محتلة من إيران.
            لولم يكن للقوات الكردية من إيجابية سوى عرقلة مشروع أردوغان خامنئي لتقسيم الشرق الاوسط لكفتهم


            عبدالحق صادق

            تعليق


            • #7
              رد: كاتب تركي يكشف أبعاد المخطط الأمريكي لإضعاف أنقرة عبر إيران

              أردوغان رمز الإخوان يقيم علاقات مميزة و تعاون مع إيران و إسرائيل

              إشارة إلى المقاطع أدناه :
              التي تثبت علاقات مميزة و تعاون لأردوغان مع إيران و هي أعدى أعداء الأمة اليوم
              إنني لا اتحدث عن علاقات دبلوماسية عادية و بالحد الأدني و لكنني أتحدث عن تعاون اقتصادي و تبادل ثقافي و تنسيق سياسي و مخابراتي عالي المستوى يصل لحد إقامة مكاتب تنسيق و تعاون دائمة بينهما
              فتركيا أردوغان و البرازيل الدولتان الوحيدتان في العالم لم تصوتا في الأمم المتحدة و رفضتا العقويات المفروضة على إيران و تركيا الدولة الاسلامية الوحيدة التي رفضت هذه العقويات

              و تثبت أيضا علاقات مميزة مع إسرائيل تصل لحد التعاون العسكري و الأمني حتى إن بعض الصواريخ التي تطلقها إسرائيل على غزة يتم صنعها في تركيا على ذمة النفيسي
              فإنني لا استوعب كيف تجرأ الإخوان على صناعة رمز إسلامي ممن هو عضو في حلف الناتو الذي احتل العراق و قاده في أفغانستان ضد طالبان و على أراضيه قاعدة أمريكية و يقيم علاقات تعاون مع أعداء الأمة إسرائيل و إيران و يرخص للدعارة و يوم الجمعة دوام رسمي و يدعو للعلمانية ؟؟؟
              و أكاد أصاب بالذهول من قدرتهم العجيبة على صناعة رموز جوفاء للأمة و كيف استطاعوا إقناع الشعوب الاسلامية بذلك رغم أنه تجاوز جميع الخطوط الحمراء التي رسموها في عقول الأمة ؟؟؟

              و سؤالي هل المشكلة في الشعوب التي صدقتهم أم في قدرتهم الخارقة ؟؟؟!!!!
              و إنني لا ألوم الإخوان بمقدار ما ألوم الشعوب التي تصدقهم و تثق بهم رغم كل هذه التناقضات !!!
              لأن الله قال ( و يوم القيامة أدخلوا آل فرعون أشد العذاب ) و لم يقل فرعون

              لقد قامت حكومة أردوغان بتهريب أموال ضخمة إلى إيران التي تعاني من أزمة اقتصادية خانقة و بذلك تجاوز أردوغان بهذا الفعل العقوبات المفروضة على إيران من قبل حلف الاطلسي الذي هو عضو فيه و هذا أثار حفيظتهم .
              و تعتبر تركيا أكبر متنفس اقتصادي لايران ضد حصار امريكا و الغرب عليها فالتعاون الاقتصادي بينهم يصل لحد 30 مليار دولار

              لقد تجاهل أردوغان بهذا الفعل الدعم الايراني اللامحدود للنظام الأسدي الذي يقتل شعبه بهذا الدعم أين حقوق الإخوة و الجوار و القيم التي ينادي بها و يتشدق بها تجاه مصر ؟؟؟
              و استبشرنا خيرا بتصريحاته القوية ضد إيران عند انطلاق عاصفة الحزم بتصحيح مساره و لكنه خيب أملنا عندما ذهب لايران ليبيع المواقف القوية و اعلن التوافق معها بالرية تجاه اليمن و عقد الصفقات الاقتصادية الضخمة معها و طالب بالتعامل بالعملة المحلية بدلا من الدولار لتخفيف آثار الحصار عليها و لم يعبر عن امتعاضه بطريقة استقباله االاستفزازية الطائفية و تواصل مع باكستان بخصوص قضية اليمن و النتيجة غيرت باكستان موقفها أيضا من عاصفة الحزم و لم تشارك و اكتفت بالكلام هذا يدل على تنسيق المواقف بينهما.

              يبدو أن أردوغان يسير بنفس خطى مرسي و لم يتعظ بما جرى له من إقامة علاقات مع ايران ،و تدخل في شؤون القضاء ،إقصاء لضباط الشرطة الذين كشفوا الفساد فبدلا من مكافأتهم عاقبهم
              هذا أكبر دليل على أن أردوغان أنحرف من العمل لمصلحة تركيا إلى العمل للمصلحة الحزبية الضيقة و هذا الطريق هو بداية طريق الفشل ، مشكلة أصحاب الفكر الإخواني لا يأخذون العبر و لا يتعظون و يكررون نفس الخطأ

              أملي أن يعيد الرئيس أردوغان النظر في سياسته حتى لا يصبح مصيره مصير صاحبه مرسي عندها سوف يرمي أنصاره السبب على المؤامرة و يفسرون سبب ذلك نهج أردوغان الإسلامي و يتجاهلون هذا الانحرف الخطير
              و السؤال لماذا سمحوا له بالوصول إلى الحكم و النهوض بتركيا ؟؟
              و لماذا تركوه طيلة الفترة الماضية و هو معروف بأنه محسوب على الإسلاميين منذ البداية ؟؟
              و الغريب لم نسمع للإخوان و أنصارهم همسا حول ذلك و ملؤوا الأرض صراخا حول حوار الغرب مع إيران علما بانهم يعتبرون الغرب عدو و اردوغان رمز
              و الأغرب أنهم يعطون نصائح و دروس للسعودية و دول الخليج و يتجاهلون أنهم أدركوا خطر المشروع الايراني منذ نشأته فدعموا العراق ضده
              و يتناسون أن السعودية تعرف زيف ادعاء ايران و محورها يوم كانوا يصفقون لمقاومتها و ممانعتها و يومها اتهموها بالخيانة و العمالة
              فانني لا أستطيع أن استوعب كيف يتم إلقاء اللوم على العدو و الصمت و تبرير فعل رموزهم
              يلومون الآخرين على ازدواجية المعايير و هي متلبسة فيهم من رأسهم إلى أخمص قدميهم
              من خلال بعض المعطيات و متابعتي لتصرفات الاخوان يبدو ان لمشروعهم أولوية على الأوطان مثلهم مثل ايران و لو ادى ذلك الى تدمير بلاد المسلمين و إدخالها في الفوضى
              فلشدة عشقهم للسلطة لا مانع لديهم من حكم بلاد المسلمين و لو كانت أنقاضا
              فتراهم يدعمون و يدافعون و يصمتون عن الإرهابيين تارة و ينقلبون عليهم تارة أخرى حسب مصالحهم الحزبية الضيقة .
              و المثير للغرابة و الاشمئزاز أن كثير من قياداتهم يعيشون في الغرب و دول الخليج التي يتهمونها بالعداء للاسلام و المشروع الاسلامي و التآمر عليهم
              فيتنعمون بخيراتهم و حريتهم و كرامتهم وهم مع عائلاتهم آمنون و يدعمون مشروعهم من خيراتهم
              و يطعنون في ظهورهم و الشعوب الإسلامية تدفع ثمن تصرفاتهم غير المسؤولة و هم يقطفون الثمار
              من خلال الصمت المريب حول تقارب تركيا مع ايران و علاقتها مع اسرائيل و تقارب مرسي مع ايران و روسيا و كذلك علاقة قطر مع اسرائيل و غير ذلك من الاحداث
              تولد تساؤل لدي هل الذي يصنع الراي العام العربي و الاسلامي هم الأخوان و إيران و أنصارهم ؟؟؟
              و إلى متى هذا الصمت من قبل دعاة الوسطية و الاعتدال فهل تريدون أن تغرق جميع بلاد المسلمين في الفوضى و بعد ذلك تلجؤون الى الدعاء و القنوت ؟؟؟


              عبدالحق صادق


              تعليق


              • #8
                رد: كاتب تركي يكشف أبعاد المخطط الأمريكي لإضعاف أنقرة عبر إيران

                الشواهد :
                أردوغان أول رئيس تركي يشارك في احتفالات الرافضة
                https://www.youtube.com/watch?t=193&v=nA33mMw1tns

                أورينت نيوز | تقارب تركي - إيراني أنقرة وطهران تدعوان لهدنة في سوريا قبل جنيف 2 http://www.youtube.com/watch?v=UdVoPKDNB7g
                التقارب الايراني التركي
                http://www.youtube.com/watch?v=0OmjAyp1sBo
                رجب طيب اردوغان فى زيارة قبر مؤسس اسرائيل تيودر هرتزل ..هذا هو حامى حمى الاخوان
                أردوغان يزور إيران ويؤسس مجلس تعاون دائم بين البلدين

                http://www.youtube.com/watch?v=KGWWPCZnfZE&app=desktop


                الخميس 30 يناير-كانون الثاني 2014 الساعة 08 مساءً - مأرب برس - وكالات
                قال التلفزيون الرسمي الإيراني أن الزيارة عملت على تعزيز العلاقات في مجالي التجارة والطاقة، كما أدت إلى تأسيس "المجلس الأعلی للتعاون السیاسي" بين البلدين، والذي سینعقد بالتناوب سنویاً في طهران وأنقرة، ویضم وزراء في الشؤون الاقتصادیة والسیاسیة والثقافیة في حكومتي البلدين.
                و كتب د. فيصل قاسم تعليقا على تغييرات السياسة التركية :
                الرئيس التركي:"قلقون من امكانية تحول سوريا إلى "افغانستان متوسطية". هل هذا الكلام مقدمة لتغير في المسار التركي؟

                تعليق

                ما الذي يحدث

                تقليص

                المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                أكبر تواجد بالمنتدى كان 170,244, 11-14-2014 الساعة 09:25.

                يعمل...
                X