قال المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأمريكية دونالد ترامب، الاثنين 15 أغسطس/آب، إن الرئيس العراقي الراحل صدام حسين لم يكن يمتلك أسلحة دمار شامل.

وأضاف المرشح الجمهوري أمام حشد من مناصريه بأنه كان ضد قرار الحرب على العراق من قبل الإدارة الأمريكية آنذاك.

وقال "خرجت أحاديث عن امتلاك صدام حسين لأسلحة دمار شامل، لكن لم تكن تلك الأسلحة بحوزته، وقُتل من جراء ذلك مئات الآلاف من الأشخاص، ولم يثبت وجود أي أسلحة تدمير شامل، لأنه لم تكن هناك عدالة أو إنصاف سماوي في التحقيق".

وتابع ترامب قائلا "هناك من يعتقد أن العراق سوف يصبح بلادا رائعة، وأن الناس فيه سوف يتوجهون إلى صناديق الاقتراع بأنفسهم، لكن هذا لا يحل كافة المشاكل التي يواجهها العراق".

وأشار الملياردير الأمريكي إلى أنه سوف يعمل بصورة وثيقة مع حلف الناتو الذي كان عبارة عن منظمة قد أكل الدهر عليها وشرب، بسبب فشل سياساتها، ولعدم وجود قسم بداخلها يركز على الإرهاب.

وأكد كذلك أنه في حال نجح في الانتخابات فإن إدارته سوف تعمل مع روسيا من خلال عمليات عسكرية مشتركة لدحر "داعش" والتخلص من كافة الجهات التي تمده بالتمويل، ووقف كافة النشرات والحملات الإعلامية التي يشنها التنظيم، والتي تقوم باستقطاب مجموعة من الشباب والفتيان للانضمام إليه.

وأعلن المرشح الرئاسي الأمريكي، دونالد ترامب، أنه سيتعاون مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والملك الأردني عبد الله الثاني من أجل محاربة الإرهاب، قائلا إن لديهما سياسة واضحة رافضة لثقافة الموت التي يتبناها تنظيم "داعش".

وقال ترامب إنه إذا أصبح رئيسا للولايات المتحدة، سيعمل على مكافحة تنظيم داعش باستخدام وسائل عسكرية وإيديولوجية ومالية.

وأوضح أن إدارة أوباما حولت إيران الراعية للإرهاب إلى قوة اقتصادية في المنطقة، محملا في السياق ادارة الرئيس باراك أوباما ومنافسته في انتخابات الرئاسة القادمة الديمقراطية هيلاري كلينتون مسؤولية اتخاذ سلسلة قرارات ساذجة أدت إلى نشوء "داعش" في العراق وسوريا، متهما أوباما بأنه ضلّل العالم في خطابه الشهير في جامعة القاهرة.

واستطرد قائلا "قبل وصول الرئيس باراك أوباما إلى الحكم كان لدينا في مصر حليف ينتهج نظاما علمانيا هو نظام الرئيس حسني مبارك الذى كنت ضد خلعه"، مشددا "أنا ضد سياسة خلع وإسقاط الأنظمة في الشرق الأوسط، لما يسببه ذلك من فراغ تملأه التنظيمات الإرهابية، وليبيا تبدو الآن مثالا واضحا".


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

أكد قائد القوة الجوية العراقية الفريق ركن انور حمه امس الجمعة 4/8/2016، ان 4 طائرات اف 16 ستصل الى العراق في غضون ثلاثة ايام.

وقال حمه ان "الطائرات التي ستصل الى العراق من امريكا وكان من المفترض ان تصل قبل هذا التوقيت"،مبينا ان "سبب التاخير هو الاجراءات اللوجستية وتنقل الطائرات من دولة الى دولة اخرى قبل وصولها الى العراق".

واضاف،ان "الطائرات عددها 4 وستصل الى العراق في قاعدة بلد الجوية خلال مدة ثلاثة ايام".

يذكر أن العراق وقع اتفاقاً مع أميركا لشراء 36 طائرة مقاتلة طراز F-16، وقد أعلنت الحكومة العراقية في (أيلول 2011)، عن تسديد الدفعة الأولى من قيمة الصفقة ثمناً لشراء 18 مقاتلة من هذا النوع، فيما أكدت وزارة الدفاع، في (الثالث من تموز 2012)، عن رغبة الحكومة العراقية في زيادة عدد هذه الطائرات في “المستقبل القريب” لحماية الأجواء العراقية


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

باشر فريق مستشارين من مدربي الطيران التشيكي بتدريب طياريين عراقيين على طائرات الــ 159 التشيكية في قاعدة بلد، شمال بغداد، بحسب ما كشفت وزارة الدفاع التشيكية، في 3 آب/ أغسطس. وفيما بينت ان مهمة الفريق ستستمر حتى نهاية عام 2018 المقبل، أكدت أن فريقها سيسهم بتعزيز قدرات الجيش العراقي.

وكان قد أعلن مسؤول تشيكي، عن عودة 31 طياراً عراقياً إلى بلدهم بعد إكمال تدريباتهم على مروحيات (Mi- 17) روسية الصنع، واكد أن المفاوضات جارية حالياً مع الجيش العراقي لتدريب مجموعة أخرى من الطيارين على تلك المروحية خلال الخريف المقبل، فيما أشار وزير دفاع التشيكي في 28 تموز/ يوليو الى أن مدربين تشيكيين سيغادرون إلى العراق لتدريب مجموعة من طياريه على طائرات (ال- 159) التشيكية المقاتلة في قاعدة، جنوب تكريت،(170كم شمال بغداد).

وبحسب مصادر إعلامية، قال مدير مؤسسة (LOM) الحكومية التشيكية لتدريب الطيارين، رومان بلانيشكا في حديث لمحطة راديو براغ (Radio Praha) وتابعته (المدى برس)، إن “31 طياراً عراقياً أكملوا تدريباتهم، الأحد الماضي،الـ(24 من تموز 2016)، على قيادة طائرات الهليكوبتر (مي- 17) في دورة استمرت 14 شهراً في مركز باردوبيك لتدريب الطيارين في العاصمة براغ”، مؤكداً انهم “أصبحوا طيارين محترفين ومؤهلين للمشاركة في طلعات قتالية ضد تنظيم (داعش) في بلدهم العراق” .

وأضاف بلانيشكا، أن “مجموعة من الطيارين والخبراء والفنيين قضوا أكثر من عام في تدريب 31 طياراً عراقياً حيث تلقوا دروساً مكثفة في الطيران وعمليات الصيانة الطارئة لسمتيات (مي- 17)”، مشيراً إلى أن “الدورة كانت استثنائية بالنسبة لمركز باردوبيك نتيجة عدد المجموعة الخاضعة للتدريب، حيث قامت الحكومة العراقية بتغطية كلفة الدورة لاحتياجها إلى طيارين أكفاء”.

وتجدر الإشارة إلى أن (مي-17) هي مروحية روسية تعد تطويراً لمروحية مي-8 السوفيتية، التي طورت خصيصاً للحرب في أفغانستان.

هذا وكانت الحكومة التشيكية، أعلنت في (الثلاثين من آذار/ مارس 2016)، عن موافقتها على خطة لإرسال 35 مدرباً إلى العراق لتدريب الطيارين العراقيين على قيادة طائرات (L- 159) التشيكية المقاتلة، ضمن مساهمتها بالحرب ضد تنظيم (داعش)، متوقعة البدء بتنفيذ الخطة خلال حزيران/ يونيو 2016، بعد موافقة البرلمان عليها.


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

نشر تنظيم "داعش" تسجيلا مصورا جديدا يظهر إعدام رهينتين أمام متنزه يتجول فيه الأطفال بمحافظة نينوى العراقية، ويهدد التسجيل الرئيس فرانسوا هولاند بشن المزيد من الهجمات في فرنسا.

وأفادت صحيفة "ديلي مايل" البريطانية، 1 أغسطس/آب، بأن شريط الفيديو هذا، الذي يستمر 7 دقائق، نشرته وسائل إعلامية تابعة للتنظيم في 20 يوليو/تموز، موضحة أنه يظهر فيه مسلحان غير ملثمين مسلحان بالسكاكين يرتديان زيا ميدانيا، وهما يعدمان بقطع الرأس رهينتين إتهمهما التنظيم بالتجسس لصالح التحالف الدولي.

وتجدر الإشارة إلى أن عملية الإعدام نفذت أمام متنزه، يلعب فيه الأطفال.

وأضافت "ديلي مايل" أن هوية الرهينتين لم تحدد بعد، بينما تظهر في الإنترنت مزاعم بأن أحدهما أوروبي، رغم إعلان "داعش" أنهما جنديان عراقيان شيعيان، ألقي القبض عليهما في محافظة نينوى.

وقبل ذبح الضحيتين، توجه المسلحان الإرهابيان برسالة تهديد باللغة الفرنسية إلى الرئيس فرانسوا هولاند، وقال أحدهما: "أيها الرئيس هولاند، سيتكرر ذلك مع مواطنيك في شوارع باريس ومارسيليا ونيس".

يذكر أن الرهينتين اضطرا أيضا إلى التعليق على شرائط فيديو وصورا إخبارية، تظهر الهجوم، الذي شهدته مدينة نيس الفرنسية يوم 14 يوليو/تموز، حين اقتحم رجل من أصول تونسية يستقل شاحنة، حشدا شعبيا كان يحتفل بعيد الباستيل، ما أودى بأرواح 84 شخصا.

وبعد تنفيذ الإعدام، وجه الإرهابيان أسئلة إلى الأطفال، الذين شاهدوا عملية ذبح الرهينتين من المتنزه، بشأن ما إذا كانت تعجيبهم عملية قطع الرأس؟.

يذكر أن فرنسا تعرضت خلال الشهر الماضي لسلسلة اعتداءات إرهابية دامية، تبناها تنظيم "داعش"، كان آخرها ذبح القس جراء هجوم مسلحين اثنين على كنيسة أثرية تعود إلى القرن السادس عشر في بلدة سانت إتيان دو روفريه قرب مدينة روان، يوم 26 يوليو/تموز.


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

استقبل رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي في بغداد ، يوم الأحد 31 يوليو/تموز، رئيس هيئة الأركان الأمريكية المشتركة الجنرال جوزيف دتنفورد والوفد المرافق له.

وجرى خلال اللقاء مناقشة تعزيز التعاون بين البلدين في مجال التدريب والتسليح ومواصلة دعم التحالف الدولي للعراق في محاربة الإرهاب وخطط تحرير الموصل من قبضة داعش.

وجدد الجنرال دتنفورد استمرار دعم بلاده للحكومة العراقية في جهودها لاستعادة المدن والأراضي التي يسيطر عليها تنظيم داعش، مشيرا إلى حرص الولايات المتحدة على تأمين احتياجات الحكومة في حربها ضد الإرهاب.

وعلى صعيد آخر، صادقت محكمة التمييز الاتحادية في العراق على أحكام الإعدام الصادرة من المحكمة الجنائية المركزية في بغداد، بحق المدانين في مجزرة سبايكر التي أسر فيها مسلحون من تنظيم داعش وغيره عام 2014 نحو ألفي طالب عراقي كانوا يدرسون في الكلية الجوية بمدينة تكريت، ومن ثم قاموا بقتلهم جميعا بعد احتلالهم للمدينة.

وقال الناطق باسم السلطات القضائية في العراق عبد الستار بيرقدار في بيان إن "محكمة التمييز الاتحادية نظرت في دعاوى المتهمين في جريمة شهداء سبايكر. الدعاوى نظرت من قبل الهيئة الموسعة في المحكمة [..] وتمت المصادقة على قرارات الإعدام الصادرة من المحكمة الجنائية المركزية في بغداد".

وكانت المحكمة الجنائية المركزية في بغداد أدانت في فبراير/شباط، الماضي 40 متهما بالتورط في هذا الجريمة وقررت معاقبتهم بالإعدام شنقا، فيما برأت 7 متهمين لم يثبت تورطهم في ارتكاب الجريمة.

وتعاني الساحة العراقية، منذ سنوات، حالة من الانفلات الأمني تزايدت خلال العامين الأخيرين مع انتشار مسلحي تنظيم داعش.

ويقود الجيش العراقي، بالتعاون مع قوات الحشد الشعبي، عمليات عسكرية لتحرير مدن ومناطق يسيطر عليها هذا التنظيم الإرهابي، بالتوازي مع عمليات عسكرية يقوم بها طيران التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة ضد معاقله منذ سبتمبر/أيلول 2014.


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

اكد قائد طيران الجيش العراقي الفريق اول الطيار الركن حامد المالكي أن العراق فتح مفاوضات مع فرنسا بشأن مروحيات التايغر التي قد تكون بديلا للاباتشي.

وبحسب خلية الخبراء التكتيكية التابعة لوزارة الدفاع فان ، {اليورو تايغر} هي المروحية الهجومية الرئيسية لجيوش {فرنسا ، المانيا ، استراليا واسبانيا} اي لاربعة من اقوى جيوش العالم.
وتمتاز هذه المروحية بميزتان اساسيتان عن باقي منافساتها بانها المروحية الهجومية ذات المدى الابعد بالعالم {مداها بحمولة وقود كاملة و بدون معدات تسليحية يبلغ 800 كم ومع تركيب خزانات وقود على نقاط التسليح يضل مداها الى 1300 كم}.

اما الميزة الاخرى فهي تنوع تسليحها وامكانية تجهيزها بمختلف الذخائر الفرنسية والالمانية والامريكية مما يعني ان مالكيها لن يعانوا من اي مشاكل بتوفير الذخيرة لها.

فهي تتسلح بمدفع رشاش دقيق عيار 30 يتحكم به عبر الخوذة {مما يمنحه مرونة كبيرة فضلا عن تفوق دقته على رشاشات المروحيات الشرقية} مع 450 اطلاقة صواريخ موجهة مضادة للدروع تشمل الهيلفاير او الهوت او السبايك {نسخة ER} او بارس {نسخة LR}.

كذلك امكانية حمل بودات ذات 19 صاروخ هيدرا او 22 صاروخ سنيب {بكافة النسخ حرة التوجيه والموجهة والدخانية والضوئية والمضادة للتحصينات والمتشضية}. اضافة لحملها صواريخ مضادة للطائرات قصيرة المدى من نوع ستنغر او مسترال تستخدم لمواجهة المروحيات او الدرونات المعادية ، فضلا عن المدى الكبير وتنوع التسليح ودقة الرشاش.

فهي تمتاز بالمرونة والانسيابية والرشاقة والخفة فلها سرعة قصوى تبلغ 315 كم/ساعة و سقف ارتفاع 4 كم مع كامل حمولتها و معدل تسلق 11 متر بالثانية مع محركات بريطانية من رويس رولز احد افضل مصنعي المحركات بالعالم و المشهود لمنتجاتهم بالكفاءة العالية التي يقل لها نظير.


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105
الدكتور عبدالله خليفه الذوادي

ماذا يحدث الآن في الشرق الأوسط؟

تجديد اتفاقيات سايس بيكو و معاهدة لوزان لتفكيك الدول العربية.

بقلم د.عبدالله خليفه الذوادي

يعتقد الساسة في العالم ان السنوات السبع القادمة من 2016 - 2023 هي سنوات تجديد معاهدتي لوزان و سايس بيكو و هي ايضا السبع سنوات العجاف و التاريخ يعيد نفسه.

المهم أن التاريخ لا يمر و العرب يتفرجون على توزيع أراضيهم و ثرواتهم مثل عندما وقعت معاهدات سايس بيكو و وعد بلفور، و العرب كانو  آنذاك آخر من يعلم بها بل كشفها الروس لهم ... عندها تم توزيع الدول العربية بين قوى الاستعمار فرنسا،  بريطانيا وروسيا ولم تستطع الدول العربيه الإعتراض بمعنى أن  (طارت الطيور بارزاقها(

الآن الاستعدادات قائمه بعد الفلوجة لمعركة الموصل القادمة و الضغوط الكبيرة على تركيا وهي جزء من هذا المخطط لتجديد النفوذ و للسيطرة على الأرض و الثروات.

فرنسا ايضا تطالب بالموصل و حركت قواتها بذريعة الحرب على داعش و الرد على حادثة نيس، و تركيا ايضا تطالب بها ضمن الإرث التاريخي العثماني ولكن دخلت امريكا الآن على الخط في الرغبة على السيطرة على الموصل وكلها بذريعة داعش وهي في الواقع تجديد اتفاقيات سايس بيكو و معاهدة لوزان لتفكيك الدول العربية.

التاريخ يعيد نفسه ولكن نقول

"يمكرون و يمكر الله والله خير الماكرين" ...


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

انجز طيارو سلاح الجو العراقي تدريبهم على الطائرات الكورية نوع T50IQ ويتحضرون لنقل خمسة طائرات من هذا النوع الى العراق بعد الانتهاء من الطلعات التجريبية. 

وسبق وان تسلم سلاح الجو العراقي خمسة من هذه المقاتلات الا انها بقيت في منشئات الشركة الكورية. وقد نص العقد على مباشرة عملية تسليم الطائرات للعراق اعتبارا من نيسان من العام 2016 على ان تستمر لاكثر من سنة. وكان من المقرر تسلم تسع طائرات من هذا النوع في العام 2016 وفق ما اعلنه سابقا قائد القوات الجوية العراقية.

يأتي تسليم هذه الطائرات من ضمن صفقة تم التعاقد عليها مع شركة الصناعات الجوية الكورية الجنوبية كاي لمقاولات الدفاع في العام 2013 لشراء 24 طائرة من  طراز(T-50IQ) بقيمة 1.1 مليار دولار وتضمنت الصفقة بالاضافة الى الطائرات تدريب الطيارين العراقيين ومواد اسناد اخرى للقوة الجوية العراقية لفترة العقدين القادمين والتي قد تدفع الى زيادة القيمة الكلية للصفقة الى 2 مليار دولار"

النسخة العراقية من هذه الطائرات تم تصميمها على أساس النموذج FA-50 واعطيت المسمى T-50IQ. هي طائرات هجومية خفيفة متعددة المهام. الطائرات ذات المقعد المزدوج مخصصة للتدريب المتقدم للطيارين قبل انتقالهم للتحليق بطائرات الجيل الرابع والخامس.

سيتم تجهيزها بصواريخ جو- جو وصواريخ جو – ارض بالاضافة الى مدافع رشاشة وقنابل موجهة ذات دقة عالية في ضرب الهدف مغ ذخائر أخرى كما وتعمل هذه الطائرات على محرك واحد من طراز F404 من شركة General Electric.

تصل حمولة الطائرة الى 3.8 طن وهي قادرة على اطلاق صواريخ الامرام والقاء القنابل الذكية وذخائر الهجوم المباشر المشترك. وستكون مجهزة برادار نوع  AN/APG76  وجهاز انذار للحماية وأجهزة رؤية ليلة متطورة.


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

أعلنت وزارة الدفاع التشيكية أنها أنهت اليوم الإثنين، تدريباً استمر 12 شهراً لـ31 طياراً عسكرياً عراقياً على قيادة المروحيات يندرج في إطار التصدي لتنظيم داعش.

وأوضح وزير الدفاع التشيكي مارتن ستروبنيكي، في تصريحات صحافية في باردوبيسي (100 كلم شرق براغ) أن "هذا التدريب يندرج ضمن العمل المشترك للتحالف الدولي ضد داعش".

وأضاف أن "استراتيجيتنا تقوم على مساعدة الجيش العراقي على مستوى التدريب والتزود بالعتاد".

وتدرب الطيارون العراقيون المشاركون أولاً على قيادة المروحية الأمريكية الخفيفة "شويزر" ثم على قيادة وسائل نقل روسية من نوع "ميغ-2" و"ميغ-17".

وأوضح مدير شركة "لوم" العامة، رومان بلاتيكا، التي تدير مركز التدريب الجوي في باردوبيسي، أنه "تم وضع خطة التدريب وفق حاجات الجيش العراقي وطلباته".

وتجري مفاوضات بشأن مجيء مجموعة أخرى من الطيارين العراقيين في الأشهر المقبلة إلى المركز ذاته لتلقي التدريب نفسه.

من جهة أخرى، سيزور فريق من المدربين التشيكيين قريباً قاعدة بلد الجوية (60 كلم شمال بغداد) لتدريب طيارين عراقيين على استخدام طائرات مقاتلة من نوع "الـ-159" وذلك حتى نهاية 2017، بحسب الوزير التشيكي.

وكانت الحكومة التشيكية صادقت العام الماضي على بيع العراق 12 طائرة من هذا النوع بهدف مساعدة بغداد على التصدي للإرهابيين.

وهذه الطائرة المتخصصة أساساً في تقديم دعم للعمليات البرية، يمكن تجهيزها بصواريخ "جو-جو، وجو- أرض".

و80% من مكونات هذه الطائرة مصدرها من خارج تشيكيا وخصوصاً من الولايات المتحدة الأمريكية.


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

أعلن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند أن بلاده سترسل الشهر المقبل أسلحة مدفعية إلى العراق لتعزيز الجيش، كما سترسل في سبتمبر/أيلول حاملة الطائرات "شارل دي غول" لدعم التحالف الدولي.

وقال هولاند عقب اجتماع مجلس الأمن الفرنسي في قصر الأليزيه في باريس الجمعة 22 يوليو/تموز، "فرنسا ستؤمن تعزيز الجيش العراقي وستزوده بأسلحة مدفعية. وستصل هذه الأسلحة في أغسطس/آب المقبل".

كما أكد الرئيس الفرنسي أن حاملة الطائرات "شارل دي غول" ستصل في سبتمبر/أيلول لدعم قوات التحالف الدولي في مكافحة تنظيم "داعش" الإرهابي في سوريا والعراق.

وأشار إلى أن الحديث لا يدور عن مشاركة عسكريين فرنسيين في عمليات برية ضد التنظيم الإرهابي في سوريا والعراق.


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105