نشرت وزارة الدفاع العراقية، مقطع فيديو يظهر عمليات استهداف موكب تابع لتنظيم داعش في العراق خلال محاولة للهروب من مدينة الفلوجة بعد استعادتها من قبل القوات العراقية والميليشيات التي تقاتل إلى جانبهم.

وقالت الوزارة في مقطع الفيديو الذي يظهر مدى الدقة العالية التي يمكن للمقاتلات وطائرات الاستطلاع رؤية تفاصيل وجه الملاحقين حتى مع محاولات تخفيهم: "نفذت قيادة طيران الجيش عدة ضربات ناجحة استهدفت أرتالاً لداعش الإرهابي في منطقة عامرية الفلوجة، إذ ألحقت خسائر كبيرة في صفوف التنظيم الإرهابي من آليات وعتاد".

وتابعت الوزارة: "ولاحقت بقية العناصر التي كانت تعتزم الفرار، وتأتي هذه الجهود التي يبذلها أبطال طيران الجيش، في إطار تعزيز الانتصارات التي يحققها أبطال الجيش العراقي على أرض الميدان في الفلوجة وغيرها".

ويتيح هذا الفيديو، الذي تم تصويره من خلال مقاتلات وطائرات استطلاع، متابعة سير العملية وتشكيلة الموكب بمدى دقة عالية تمكن حتى من ورؤية وجوه الملاحقين وذلك رغم محاولات تخفيهم.

يذكر أن القوات المسلحة الموالية للحكومة العراقية أنجزت في 26 يونيو/حزيران عملية استعادة مدينة الفلوجة الاستراتيجية، حيث أعلن الجيش انتهاء الحملة في الفلوجة بالكامل من قبل القوات العراقية.


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

ذكر مسؤول في وزارة الداخلية العراقية طلب عدم الكشف عن هويته أن حصيلة الهجوم بسيارة مفخخة على حي الكرادة في بغداد اليوم الأحد، ارتفعت إلى أكثر من 100 قتيل إلى جانب أكثر من 170 مصاباً.

ولم تصدر حصيلة رسمية محددة بعدد الضحايا حتى عصر اليوم، بسبب سقوط وفيات بين المصابين ممن هم في حالة حرجة، فضلاً عن إمكانية العثور على مزيد من الجثث تحت أنقاض المباني المدمرة، بحسب المسؤول.


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

أعلن تنظيم داعش اليوم الأحد مسؤوليته عن التفجير الذي وقع في حي الكرادة وسط العاصمة بغداد.

وذكر التنظيم الإرهابي أن عملية انتحارية بسيارة مفخخة ضربت تجمعا في حي الكرادة بمدينة بغداد.

هذا ووقع التفجير بسيارة مفخخة في حي الكرادة وسط العاصمة بغداد في وقت مبكر من صباح الأحد، وأسفر عن مقتل 21 شخصا وإصابة 45 آخرين بحسب بيان صادر عن قيادة عمليات بغداد.

وانفجرت السيارة الملغومة في وقت الذروة للتسوق قرب مطعم شعبي، ومجمع تجاري للملابس اذ أتت الحرائق على المحال التجارية التي فيه.

وتشهد العاصمة بغداد حركة تجارية مع اقتراب حلول عيد الفطر إذ تخرج معظم الاسر للتبضع استعدادا للعيد كما هو متعارف عليه في أغلب البلدان الإسلامية.

وكانت وكالة "أسوشيتد برس" قد أفادت، اعتمادا على مصادر طبية وأمنية، بارتفاع حصيلة ضحايا انفجار استهدف منطقة الكرادة وسط بغداد ليلة السبت على الأحد 3 يوليو/تموز، إلى 18 شخصا فيما أصيب 45 آخرون بجروح.


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

اشاد وزير الخارجية المصري سامح شكري اليوم السبت بتحقيق القوات العراقية "انتصارات الكبيرة" على تنظيم اداعش مجددا دعم القاهرة للحكومة العراقية في محاربتها ضد "الارهاب".

وقالت الخارجية العراقية في بيان ان شكري اشاد خلال لقاء مع نظيره العراقي ابراهيم الجعفري "بالانتصارات الكبيرة التي يحققها العراقيون في حربهم ضد داعش" مثمنا جهود الحكومة العراقية في حفظ اللحمة الوطنية وعودة الامن والاستقرار للعراق وتحقيق الاصلاحات.

واكد شكري ان مصر تدعم وحدة واستقرار وسيادة العراق والحفاظ على دعم الشعب العراقي بمكوناته كافة معربا عن تطلعه لفتح المزيد من آفاق التعاون المشترك بين البلدين وتعزيز التعاون القنصلي وتسهيل اجراءات منح تأشيرات الدخول فيزا.

بدوره قال الجعفري ان "اي انجاز وانتصار للعراق هو انتصار لمصر ولكل الدول العربية خصوصا وان العراق يواجه ارهابا عالميا يستهدف الانسانية كلها" مشيرا الى ان الانتصارات التي تحققت في الفلوجة "وبمشاركة كل العراقيين جاءت بأفضل النتائج وباقل الخسائر وحافظت على ارواح المدنيين".

وشدد على اهمية التنسيق الاستراتيجي في الشؤون السياسية تجاه المواقف على الساحات العربية والاقليمية والدولية وتعزيز التعاون الاستخباري والامني وكافة المجالات الاخرى مع توفر الاجواء الخصبة لفتح ابواب الاستثمار والتعاون.

ودعا الجعفري الى تفعيل الاتفاقيات ومذكرات التفاهم ولاسيما المذكرات التي تم توقيعها خلال اجتماع اللجنة المشتركة وتسوية ملف الديون العراقية المصرية واسترداد الاموال المسروقة وتسليم المدانين والمتهمين بالفساد.

كما دعا الجانب المصري إلى تسهيل وتخفيف اجراءات منح تأشيرات الدخول للعراقيين الراغبين بزيارة مصر كسائحين ورجال اعمال وطلبة لما له من اثر كبير في تطوير العلاقات ودعم مصالح البلدين مشيدا بمواقف مصر تجاه العراق في جامعة الدول العربية والمحافل الاقليمية والدولية.

وكان شكري وصل على رأس وفد حكومي الى العراق في وقت سابق اليوم السبت في زيارة رسمية يجري خلالها مباحثات حول العلاقات الثنائية بين البلدين وعدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك. 


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

على هامش منتدى الامن العالمي - براتيسلافا بسلوفاكيا، اجرت محطة يورونيوز مقابلة مع مادلين اولبرايت اول امرأة شغلت منصب وزيرة الخارجية في الولايات المتحدة، في عهد الرئيس بيل كلينتون، ومنذ ذلك الحين، بقيت تتابع الشؤون العالمية عن كثب، وهي الان من فريق المرشحة للرئاسة الأميركية السيدة هيلاري كلنتون.

وبرايها أننا نعيش وضعا أسوأ مقارنة بالفترة التي عملت فيها في الحكومة، وذلك في حقبة التسعينات، حينها كان هناك الكثير من الأمل والإثارة المرتبطين بنهاية الحرب الباردة. وبالنسبة لاولبرايت أن الشعوبية والقومية هي قوى خطيرة جدا، لأنها لا تنطوي على التطرف فحسب وإنما أيضا على كره الآخر. الإفتخار بالذات وبالهوية، شيء، لكن أن تقرررفض الآخر، فهذا أمر غير مقبول.

وأضافت اولبرايت “أولا وقبل كل شيء، لم أكن أتصورأنني سأصبح وزيرة للخارجية، أو حتى سفيرة لدى الامم المتحدة. لكن أصعب القرارات كانت تتعلق بإرسال الناس إلى الحرب، ماذ عليك فعله في هذه الحالة؟ هناك الجوانب الأخلاقية التي تحدثنا عنها في البوسنة وكوسوفو. بالتأكيد ليس من السهل على امرأة مدنية أن توافق على استخدام القوة وارسال أشخاص للحرب، لكن أعتقد أنه من المقبول استخدام القوة للتخلص من أشخاص يقتلون غيرهم، لكن ذلك يبقى قرار صعبا.”

وحول الانتقادات الموجهة لسياسة الرئيس الأمريكي باراك أوباما، الذي يجلس غالبا في المقعد الخلفي، عندما يتعلق الأمر بالسياسة الخارجية، وخاصة بالمسألة السورية وقراره  بعدم التدخل عسكريا في سوريا. اجابت اولبرايت “ أتذكر قرار الرئيس بوش بخصوص الحرب على العراق، الذي لم تتبعه مساندة ديبلوماسية للحصول على تحالف والعمل تحت راية الأمم المتحدة. ثم كان هناك سؤال طرح بطرق متنوعة حول صحة وجود أسلحة الدمار الشامل. لذلك، انتخب الرئيس أوباما لإنهاء الحروب في العراق وأفغانستان. كان ذلك أساس عملية انتخابه، بعد أن ساد الإعتقاد أن الحروب كانت خطأ. ما يعتقده أوباما، هو أنه يجب علينا العمل مع بلدان أخرى، للمساعدة في حل المشاكل ولا يجب أن تقوم الولايات المتحدة بكل شيء لوحدها. وأعتقد أن هذا هو الرد على أخطاء إدارة بوش “. وأضافت “أعتقد أن على الولايات المتحدة أن تكون أكثر انخراطا والسؤال هو متى؟ ولكن من الصعب من حيث ….”

“في سوريا وبشكل عام، السيدة كلينتون قالت إنها تؤيد فرض منطقة حظر جوي، منطقة أمنية في سوريا. وأعتقد أنه كان من الأسهل القيام بذلك في وقت سابق. كنت أتمنى تحديد المجموعات المتمردة في وقت مبكر. لكن الجزء الأكثرصعوبة، وأنا حذرة جدا حول هذا الموضوع، تتعلق بأحكام حول قرارات صدرت في ظل إدارة كلينتون. من السهل أن نكون بعيدين ونطالب بما ينبغي أن يحدث. الأشخاص في البيت الأبيض يتخذون قرارات بناء على المعلومات التي تصلهم في مرحلة ما. شخصيا، أعتقد أنه كان علينا فعل شيء ما في سوريا في وقت سابق.”

وحول ماهية الدورالذي يجب أن تقوم به الولايات المتحدة في العالم اجابت اولبرايت “أعتقد أنها القضية الأكثر صعوبة في الوقت الحاضر. الولايات المتحدة هي بلد خاص جدا. نحن لسنا قوة استعمارية، ولا نريد أن نكون شرطي العالم. في جوانب كثيرة، من الصعب أن نفهم متى ينبغي علينا أن نكون منخرطين في مسألة ما ومتى لا ينبغي علينا فعل ذلك وحتى في هذه الحالة توجه إلينا انتقادات أيضا.”

وفي ما خص  الجدل بشأن العقوبات في العراق وبصفة خاصة حول ما قالته خلال مقابلة تلفزيونية بما معناه “قتل خمسمائة ألف طفل عراقي، كان أمرا يستحق ذلك. “ أحدهم قال:” كيف يمكن لمادلين أولبرايت تبرير وفاة نصف مليون طفل عراقي ثم يمكنها النوم ليلا؟ اجابت اولبرايت ” لقد سبق لي الإعتراف بأن هذا هو أغبى شيء قلته وأعتذرت عن ذلك، ولكن يبدو أن هناك أناسا يريدون دائما العودة إلى هذه المسألة.

وأضافت "صدام حسين غزا بلدا آخر، وكانت هناك خطة لتوفير الغذاء والدواء للشعب العراقي. صدام حسين رفض السماح لأي شخص بدخول العراق لتوزيع المساعدات. لذا هو من تسبب في قتل الأطفال وليست الولايات المتحدة. كنت حينها أحاول الدفاع عن سياسة العقوبات التي تم انتهاجها من قبل إدارة بوش السابقة، ولكن أحيانا الناس يقولون أشياء غبية، وأتمنى من جميع أولئك الذين ينتقدونني أن يراجعوا أنفسهم وإذا ما كانوا قالوا أشياء ثم ندموا عليها.

كان تصريحا غبيا، لكننا مازلنا نتحدث عنه إلى الآن، ليس بوسعي فعل أي شيء حيال ذلك، أنا نادمة على ما قلته.”

 وحول رايها في المرشح الرئاسي دونالد ترامب واذا كان سيشكل ذلك تهديدا للولايات المتحدة أم العكس، قالت اولبرايت:” الإثنان على حد سواء، لأن جزءا من المشكلة، يتمثل في أن هذا الشخص ليس لديه أية فكرة عما يفعله أو يفكر فيه. إنه يتحدث إلى نفسه. وهو يعترف بذلك، فهو يستغني عن كل مشورة وأجد أنه من الصعب جدا شرح هذه الأمور عندما أسافر إلى الخارج، من الصعب توضيح ضرر ذلك على الولايات المتحدة وعلى العالم.” وأضافت “أنا أعتقد أن وسائل الإعلام كانت متواطئة في مسألة صعوده، فهو قصة مثيرة للإهتمام بالنسبة إليها، كما أنه ساعد عديد القنوات وهذا جزء من المشكلة، الشيء الذي يجب تذكره دائما، هو أنه شعبي ضمن مجموعة محددة، بعض الناس لا يمكنهم أحيانا التفريق بين أحد برامج تلفزيون الواقع و بين طريقة عمل الولايات المتحدة.”

وعن أكبر الأخطاء التي ارتكبتها تقول اولبرايت كان يتمثل بارتداء دبوس القردة الحكيمة، الذي يشير لعبارات (لا أسمع لا أرى لا أتكلم) وهي ترمز لمثل صيني معناه (لا أرى الشر، لا أسمع الشر، لا أتحدث عن الشر). "كان ذلك عند لقائي بالرئيس بوتين، كنا نسير ومعنا الرئيس كلينتون فسأله بوتين:” “نحن نلاحظ دائما دبابيس الوزيرة أولبرايت” ثم توجه إلي قائلا:“لماذا ترتدين هذه القردة الثلاثة“؟ أجبت: “لأنني أعتقد أن سياستكم في الشيشان، شيطانية”. غضب مني كثيرا حينها. اليوم، أود ارتداء دبوس القردة الثلاثة من جديد، لأنني أعتقد أن بوتين يقوم ببعض الأمورالسيئة.”

السيرة الذاتية لمادلين أولبرايت

تولت مادلين أولبرايت منصب وزيرة الخارجية الأمريكية في عام 1997

كانت أول امرأة تشغل هذا المنصب في الولايات المتحدة

ولدت اولبرايت في تشيكوسلوفاكيا في عام 1937

عاشت في المنفى في انكلترا مع عائلتها، بعد الاحتلال النازي لتشيكوسلوفاكيا في عام 1939


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

أعلن التحالف الدولي، الجمعة 1 يوليو/تموز، عن مقتل قائدين عسكريين بارزين لتنظيم "داعش" في العراق جراء غارة جوية شنها طيران التحالف في الموصل.

وأفاد بيتر كوك، الناطق باسم التحالف الذي يعمل في العراق وسوريا بزعامة الولايات المتحدة، بأن القتيلين في الغارة الدقيقة التي استهدفتهما في الموصل، في 25 من الشهر الماضي، هما باسم محمد أحمد سلطان الباجري، نائب "وزير الحرب" في تنظيم "داعش"، وحاتم طالب الحمدوني، القائد العسكري للتنظيم في الموصل.


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

أبرم العراق الأربعاء اتفاقا يمنحه قرضا بقيمة 2.7 مليار دولار من الولايات المتحدة لتمويل ذخيرة وصيانة طائرات مقاتلة ودبابات وغيرها من المعدات العسكرية اللازمة في الحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

وقالت السفارة الأميركية في بيان إنه سيكون أمام بغداد مهلة ثمانية أعوام ونصف العام، تتضمن فترة سماح لمدة عام لتسديد القرض الذي يحمل فائدة بنسبة 6.45 في المئة.

وأوضحت السفارة أن الاتفاق سيساعد العراق على خدمة طائراته من طراز F-16 ودبابات M1A1 والمركبات المدرعة وطائرات مروحية هجومية، بالإضافة إلى صيانة سفن البحرية وأنظمة حماية ميناء أم القصر ومنصات النفط في الجنوب.

وتأثرت إيرادات العراق بتراجع أسعار النفط العالمية وبسبب تكاليف محاربة داعش الذي سيطر على ثلث أراضي العراق في 2014.

وحصل العراق على أول دفعة من طائرات F-16 في إطار صفقة قيمتها 65 مليون دولار مع شركة لوكهيد مارتن.

 

Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

أعلنت بريطانيا أنها سترسل مجموعة من جنودها إلى العراق لتوسيع مهمة التدريب للقوات العراقية في إطار حملتها لمكافحة تنظيم «داعش».

 ونقلت وكالة أنباء الاعلام العراقي «واع» عن وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون قوله أمس الخميس: "سنرسل نحو 200 جندي إضافي إلى العراق لتدريب قواته ومساعدتها في حربها ضد «داعش»".

 وأضاف فالون أنه "مع استمرار القوات العراقية استعادة الأراضي والبدء في العملية الكبرى لتحرير الموصل، فمن المهم مواصلة قوات التحالف تقديم الدعم للسماح لهم بتحقيق تقدم إضافي".

 وذكرت وزارة الدفاع البريطانية في بيان اليوم، أن "القوة الإضافية وفريق المهندسين سترفع من إجمالي القوات البريطانية في العراق إلى 1100 جندي".


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

ذكر مسؤولون أمريكيون أن طيران التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة قد نفذ سلسلة من الضربات القاصمة لتنظيم "داعش" في محيط مدينة الفلوجة العراقية الأربعاء 29 يونيو/حزيران.

ونقلت وكالة "رويترز" للأنباء عن أحد المسؤولين الأمريكيين قوله بهذا الصدد، إن التقديرات الأولية تشير إلى مقتل 250 فردا على الأقل من مسلحي "داعش"، وتدمير ما لا يقل عن 40 عربة تابعة لهم.

وكشف مسؤولون مطلعون لـ"رويترز" طلبوا عدم الكشف عن هويتهم عن أن حصيلة قتلى "داعش" قد تزداد في الساعات المقبلة، نظرا لأن الضربات التي تلقاها التنظيم جنوب الفلوجة قد أحدث انتكاسة كبيرة يتعرض له، ولم يشهد مثلها في "خلافته" المزعومة الممتدة بين العراق وسوريا.


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105

أعلن المستشار الإعلامي لوزارة الدفاع العراقية والناطق الرسمي باسمها، نصير نوري محمدعن وصول دفعة جديدة من مروحيات "مي - 28" الروسية المعروفة بـ"الصياد الليلي"، وفق عقد مبرم بين العراق وروسيا.

وأوضح محمد، أن مروحتين وصلتا العراق وفق العقد المبرم بين وزارة الدفاع العراقية، وهيئة التصنيع الحربية الروسية، ليصل عدد مروحيات "الصياد الليلي" (نوتشنوي أخوتنيك) التي تسلمتها بغداد حتى الآن إلى 13 مروحية.

وأضاف محمد، أن العقد ينص على شراء 15 مروحية، لافتا ً إلى وصول آخر مروحيتين نهاية العام الجاري لاكتمال العقد، بعد وصول السابقات وفق جداول زمنية ووتيرة تسليم سريعة.

ولفت محمد، إلى أن مروحيات "مي- 28" التي وصلت في وقت سابق من روسيا الاتحادية للعراق، عززت قدرات طيران الجيش العراقي، وشاركت في ضرب الإرهاب والقضاء عليه في معارك تحرير الفلوجة، وهيت، وحديثة أخطر معاقل التنظيم الإرهابي في الأنبار غرب البلاد.

وكشفت وزارة الدفاع العراقية في بيان على موقعها الرسمي، عن تسلم قيادة طيران الجيش، دفعة جديدة من طائرات "الصياد الليلي" ذات القيادة المزدوجة، ضمن العقد المبرم بين العراق وروسيا الاتحادية.

ووصفت الوزارة، هذه الطائرات بأنها متطورة بالمناورة العالية والدقة في ضرب الأهداف المنتخبة، لما تمتلكه من أسلحة وصواريخ ومدفع أمامي موجه، وإضافة كبيرة لسلاح الجو العراقي في إسناد القوات البرية في مختلف قواطع العمليات، من خلال تدمير المواقع الإرهابية والآليات المدرعة المفخخة.

كما تسلمت الدفاع العراقية، من روسيا الاتحادية طائرتين من طراز "مي- 28" في العاشر من ديسمبر/ كانون الأول العام الماضي.

وفي الثامن من سبتمبر/ أيلول 2015، استلمت بغداد من روسيا، 4 مروحيات هجومية من طراز "مي-35 إم" و4 أخرى من طراز "مي-28 إن"، بالجاهزية القتالية الكاملة مع معدات للرؤية الليلية.

 


Warning: count(): Parameter must be an array or an object that implements Countable in /home/nsaforum/public_html/templates/ts_newslinen/html/com_k2/templates/default/tag.php on line 105