طباعة

ألمانيا تراجع خططها بشأن طائرات النقل العسكرية

ذكرت صحيفة ألمانية أن برلين تجري محادثات مع عدد من الدول، بينها جمهورية التشيك وسويسرا بشأن التشغيل المشترك لعدد كبير من بين 13 طائرة نقل عسكرية طراز "إيرباص آيه 400 إم"، كانت تعتزم بيعها.
وأفادت صحيفة "سودويتشه تسايتونغ" في عددها الصادر، الثلاثاء، بأن الخطة ستسمح للقوات الجوية الألمانية باستخدام عدد كبير من طائرات النقل.

وكانت ألمانيا تعتزم في بادئ الأمر شراء 60 من هذه الطائرة، لكنها خفضت العدد فيما بعد إلى 53، وفي 2011 وافق البرلمان الألماني على خطة لبيع 13 من هذه الطائرات لدول أخرى، توفيرا للمال.

لكن مصادر مطلعة على البرنامج قالت إن مراجعة عسكرية أشارت إلى طلبات أكبر على طائرات النقل.

وقالت وزارة الدفاع في ديسمبر إن برنامج "آيه 400 أم" الأوروبي متعدد الجنسيات يعاني تأخيرات لسنوات وارتفع نصيب ألمانيا من تكاليفه إلى 9.6 مليار يورو (10.2 مليار دولار) بعدما كان في بادئ الأمر 8.1 مليار يورو.

وأوضحت الصحيفة الألمانية أن الترتيبات قيد المناقشة تدعو إلى وجود طائرات النقل "آيه 400 إم" في ألمانيا على أن تتمكن الدول الأخرى من استخدامها عند الحاجة، لكن ألمانيا ستكون مسؤولة عن التدريب والصيانة والعمليات.

ويشجع حلف شمال الأطلسي والاتحاد الأوروبي كثيرا هذه الاتفاقات على المشاركة في إطار سعيهما لتعزيز الأمن والتعاون بين الدول الأعضاء.

وذكرت الصحيفة أن تكلفة تغيير خطط الوزارة لم تتضح بعد لأنها ستتوقف على عدد الطائرات، التي ستباع في نهاية المطاف لدول أخرى، وعدد الطائرات التي ستخضع لاتفاقات تشغيل مشترك.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

من أحدث سارة الجابر

البنود ذات الصلة (بواسطة علامة)