السايدويندر AIM-9X يضيف منصات جوية ومشغلين جدد الى قائمته Featured

تموز/يوليو 12, 2016 3038

صاروخ القتال الجوي سايدوايندر AIM-9X لا زال الصاروخ الأفضل و لا زال يسجل إصاباته بدقة عالية في التجارب وفي زيادة الطلب عليه. وقد منح البنتاغون الأميركي شركة رايثيون عقدا بقيمة 292 مليون دولار أميركي لتوريد 660 صاروخ سايد وايندر AIM-9X Block II ومتمماته لمشغلي هذه الصواريخ حول العالم.

كما تم دمج صاروخ السايدوايندرعلى مقاتلات الجيل الخامس نوع اف 35 بنجاح. وفي طلعة تجريبية تمكنت طائرة F-35A من اصابت هدفاً جوياً باستخدام السايدوايندر نوعAIM-9X Block I .

وأثبت الاختبار إمكانية تكامل نظام AIM-9X على طائرة F-35 بدءاً من مرحلة التحميل وصولاً إلى اعتراض الهدف. كما تجري القوات الجوية الأميركية طلعاتها التجريبية للتاكد من حسن اشتغال السايدويندر على طائرة الاف 15 السعودية المتقدمة F-15SA. تجدر الإشارة الى ان المملكة العربية السعودية سبق وطلبت تزويدها بثلاثمائة صاروخ سايندوايند AIM-9X دون ان بلحظ الطلب النسخة المحددة من هذه الصواريخ. ومن المرجح ان تقوم السعودية بتعديل الطلبية لتلحظ البلوك 2 عوضا عن البلوك 1.

مهمة السايدوايندر تدميرالأهداف الجوية المعادية. ويتميز بقدرته على اهدافه بواسطة الاشعة ما دون الحمراء وبقدرات على المناورة الجوية العالية لتعقبها اثناء مناورتها. ويعتبر الصاروخ النموذجي للاشتباك وتدمير الأهداف الجوية من وضعية الاشتباك القريب المدى ويساعد في تحقيق التفوق الجوي فوق حقل المعركة. وقد تم تحديثه مؤخرا ليتم اطلاقه من منصات أرضية بحيث يصبح صاروخ ارض – جو.

اما ابرز تحديثات البلوك 2 فشملت إضافة صاعق محدث، جهازية رقمية لامان التشغيل وتهدف الى زيادة الحيطة اثناء النقل الأرضي او اثناء التحليق.

سمح تحديث اجهزته الالكترونية بتوفير قدرات اعلى لتحقيق إصابات ذات دقة عالية من خلال الالتصاق بالهدف في مرحلة ما بعد الاطلاق ووفقا لخاصية اطلق وانسى، بحيث تسمح له الحساسات وأجهزة التعقب والرصد  العاملة على الموجات ما دون الحمراء من تحقيق إصابات تتجاوز 98% عند تعقبه لاهدافه الجوية.

كما شملت التحديثات زيادة مدى اشتباك الصاروخ من خلال تضمينه قاعدة بث وتلقي البيانات Data Link  مما وفر للصاروخ القدرة على الاشتباك مع الأهداف من خارج مدى الرؤية.

وفي تفاصيل الصفقة الممنوحة لرايثيون والتي بلغت قيمتها 292 مليون دولار أميركي فقد شملت ما يلي:

660 صاروخ نوع AIM-9X Block II All Up Round Tactical

252صاروخ تدريبي نوعBlock II Captive Air Training Missiles

274 حاوية نوع All Up Round Containers

15 صاروخ تجريبي Captive Test Missiles

22 جهازبة بصرية لكشف الأهداف نوع Advanced Optical Target Detectors

30 جهازية توجيه نوع Spare Guidance Units (Live Battery)

30 جهازية توجيه للصواريخ التدريبية نوع Captive Air Training Missile Guidance Units

إضافة الى ذلك فقد شملت الصفقة تزويد كل من السعودية، عمان، الكويت وبلدان أخرى بقطع البدل والغيار اللازمة لتشغيل مخزونها من صواريخ السايدوايندر. بلغت قيمةصفقة قطع البدل حوالي 770 الف دولار أميركي لكل دولة. وسيتم الانتهاء من تنفيذ العقد في شهر مارس 2018.

Last modified on الثلاثاء, 12 تموز/يوليو 2016 14:17