مستخدمو L-39 من جميع أنحاء العالم يلتقون في "ايرو فودوتشودي"

الإثنين، 26 أيلول/سبتمبر 2016 1516
قامت شركة  انتاج الطائرات التشيكية "ايرو فودوتشودي" بالتعاون مع شريك أعمالها شركة "أومنيبول" بدعوة ممثلي العديد من الدول إلى المؤتمر الأول لمجموعة مستخدمي L-39 وذلك للاحتفال بالطائرة النفاثة الأسطورية تحت رعاية القوات الجوية التشيكية.
 
وصل إلى AERO ممثلين من النمسا، بنغلاديش، جمهورية التشيك، استونيا، جورجيا، المجر، ليتوانيا، موزامبيق، نيجيريا وسلوفاكيا، تايلاند، تونس، وأوغندا وذلك بغية تبادل خبراتهم حول  طائرة L-39 ألباتروس التي تعد طائرة تدريب نفاثة عالية الأداء طورت بتشيكوسلوفاكيا أثناء الستينيات لاستبدال إل-29 دولفين.
 
ولم يكن الهدف من الاجتماع مجرد الاحتفال بالنجاحات السابقة للطائرة فقط، ولكن أيضا للتحضير لنظرة مستقبلية للبرنامج، حيث ناقش الحضور في المؤتمر خدمات الاكتفاء الذاتي إلى جانب عمليات التطوير المستقبلي للطائرة، كما تم إطلاعهم على مشروع طائرة عسكرية جديدة تطورها شركة  AERO حاليا - وهي L-39NG 
 
1st L39 Users Group Meeting 160915 Vodochody outdoor
 
توفر AERO للمستخدمين الحاليين لل L-39 ،انتقالا" سلسا" إلى L-39NG ، وعملية التطوير ستشمل  تركيب محرك جديد والكترونيات طيران اختيارية إلى الطائرات الحالية ، ثم سيلي ذلك  الانتقال إلى هيكل L-39NG الجديد كليا وذلك كله أثناء استخدام الكترونيات الطيران والمحرك المركب سابقا.
 
تم اختتام هذا المؤتمر بحفل رافقه عرض للطائرات المصنعة من قبل ايرو، بما في ذلك استعراض من L-39NG، و الذي كان برهانا" على التقدم الناجح في تطوير الطائرة الجديدة. حيث ستستخدم هذه الطائرة للتدريب المتقدم كما يمكن استخدامها بمهام الهجوم الخفيفة.
 
يذكر أن بعض الوفود التي شاركت في مؤتمر ايرو سيتوجهون في عطلة نهاية الأسبوع لحضور معرض أيام حلف شمال الاطلسي و أيام القوات الجوية التشيكية، والذي يقام في اوسترافا، في جمهورية التشيك، ويعتبر أكبر معرض للأمن في أوروبا. حيث ستكون ايرو و أومنيبول مشاركتان في العرض وستقومان بالترويج ل L-39NG بعرض ثابت.
 
معلومات عن L-39 :
لقد أصبحت L-39 ولاحقاتها L-59 و L-139 و L-159 عائلة طائرات التدريب النفاثة الأكثر نجاحا في جميع أنحاء العالم. لقد تم تصنيع ما يزيد عن 3000 طائرة من هذا النوع حتى الآن، إلى جانب أن طائرة التدريب استخدمت على مدى التاريخ من قبل 45 مشغلين عسكريين. واليوم، يتم تشغيل هذه الطائرة أيضا من قبل عملاء مدنيين في ما لا يقل عن 15 بلدا.
لقد أثبتت L-39  قدراتها لدى 15 فريق استعراض جوي في جميع أنحاء العالم، 8 منهم ماتزال نشطة حتى اليوم. حيث أن عائلة L-39 لديها حاليا سجل مجموعه أكثر من 5 ملايين  ساعة طيران مع عشرات الآلاف من الطيارين المدربين على طائرات مصنعة في AERO.
وتعد هذه الطائرة أسطورة ليس فقط بسبب قدرتها الممتازة على المناورة، ولكن أيضا لقدرتها على تنفيذ المهمات بنجاح كامل وذلك في جميع الظروف المناخية.
 
1st L 39 Users Group Conference L 39NG demonstrator new camouflage
معلومات عن L-39NG :
تعتبر طائرة L-39NG طائرة تدريب متطورة حيث أنها صممت لتكون نظام التدريب الموحد والشامل للقوات الجوية الحديثة. يستند تصميم L-39NG على المفهوم الديناميكي الهوائي الحالي للنفاثة L-39، ولكنه يستخدم أحدث التقنيات والمعدات.
يتم توفير الطاقة عن طريق محرك FJ44-4M الحديث للغاية والمزود ببرنامج المساعدة التقنية تاب بلو لتقديم خدمات الدعم وذلك لضمان صلاحية طيران لم يسبق لها مثيل بالإضافة إلى تكاليف صيانة يمكن التنبؤ بها.
ويتم إعداد الكترونيات الطيران على الطائرة لتدريب طياري الجيل الرابع والجيل الخامس من الطائرة، حيث تتوافر ميزة القدرة على تعديلها لتكون مطابقة لمتطلبات العملاء إلى حد كبير.
وقد تم تجهيز L-39NG برصيد خمس نقاط ارتكاز لتحميل الأسلحة. كما تحتوي الطائرة على مجموعة واسعة من تقنيات المحاكاة، بما في ذلك الاندماج في مراكز محاكاة تكتيكية ذات التقنية العالية وذلك بهدف زيادة كفاءة التدريب.
موسومة تحت