الصين تؤكد مشاركة سفنها الحربية في مناورات بحرية أمريكية

أكدت الصين أن قواتها البحرية سترسل 5 سفن للانضمام إلى مناورات بحرية كبيرة تستضيفها الولايات المتحدة هذا الصيف، وذلك رغم تصاعد التوتر بين أكبر اقتصادين في العالم حول بحر الصين الجنوبي.

وتقام مناورات "ذا ريم أوف ذا باسيفيك" كل عامين في هاواي في يونيو (حزيران) ويوليو (تموز)، وتوصف بأنها أكبر مناورات بحرية دولية في العالم.

ويقول منتقدون للرئيس الأمريكي باراك أوباما ومنهم السناتور جون مكين، إن "على الولايات المتحدة منع الصين من المشاركة في المناورات للتعبير عن الرفض الأمريكي لتحركاتها العسكرية".

وعبرت الولايات المتحدة وحلفاؤها عن قلق متزايد إزاء تطوير العملاق الأسيوي لقدراته العسكرية وتأكيد الصين المتزايد للسيادة في بحر الصين الجنوبي.

وقالت وزارة الدفاع الصينية في بيان مقتضب في وقت متأخر أمس الخميس، إن "مجموعة سفن منها سفينتان وسفينة على هيئة مستشفى ستشارك في مناورات بالذخيرة الحية وعمليات لمكافحة القرصنة"، بالإضافة إلى عمليات بحث وإنقاذ ومناورات أخرى.

ورغم غضب بكين من الدوريات العسكرية الأمريكية بالقرب من جزر تسيطر عليها الصين في بحر الصين الجنوبي وانتقاد الولايات المتحدة لتنامي القدرات العسكرية الصينية فإن البلدين يحاولان تحسين روابطهما العسكرية.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

الامن الوطني العربي نافذة تطل على كل ما يتعلق بالعالم العربي من تطورات واحداث لها ارتباط مباشر بالمخاطر التي تتهددنا امنيا، ثقافيا، اجتماعيا واقتصاديا... 

           

للتواصل معنا

للتواصل مع ادارة موقع الامن الوطني العربي

editor@nsaforum.com

لاعلاناتكم

لاعلاناتكم على موقع الامن الوطني نرجو التواصل مع شركة كايلين ميديا الوكيل الحصري لموقعنا

editor@nsaforum.com