بيونغ يانغ تهدد بضربة استباقية رداً على التدريبات العسكرية في كوريا الجنوبية

الأحد، 26 آذار/مارس 2017 1407

هددت كوريا الشمالية اليوم الأحد بتوجيه ضربة استباقية رداً على التدريبات العسكرية الخاصة التي تنفذتها القوات الكورية الجنوبية والأمريكية لشل قيادة بيونغ يانغ في حالة النزاع.

وأصدر الجيش الكوري الشمالي تصريحاً قال فيه إنه مستعد للتصدي لأي محاولة تصدر من قبل قوات العدو لمهاجمة زعيمه.

وقال المتحدث باسم هيئة أركان القوات المسلحة "سنقضي بلا رحمة على كل محاولاتهم من خلال عمليات وضربات استباقية خاصة بنا".

وجاء في التصريح إن ضربات الشمال ستنفذ بدون تحذير وفي أي وقت متى ما تقرر ذلك، طالما ظلت القوات الأمريكية الخاصة تتمركز في كوريا الجنوبية، وفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء الكورية الجنوبية "يونهاب".

ويشار إلى أن القوات الأمريكية الخاصة، من ضمنها الفريق البحري السادس والجيش رينجرز، قوات ديلتا والقبعات الخضراء تشارك في المناورات العسكرية السنوية المعروفة باسم "فرخ النسر والحل الرئيسي" مع كوريا الجنوبية في الشهر الجاري.