إيهود باراك يكشف خطة عرضها على أوباما لضرب إيران

الجمعة، 28 نيسان/أبريل 2017 1449
أكد وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي الأسبق، إيهود باراك، أنه خطط مع رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، إلى شن هجوم عسكري ضد إيران، بزعم أنها تطور برنامجا نوويا عسكريا إلا أن تردد نتنياهو حال دون ذلك. 

وأضاف في مقابلة نشرتها صحيفة "يديعوت أحرونوت" اليوم، الجمعة، أن هدف الهجوم هو دفع الأمريكان إلى تشديد العقوبات ضد إيران وتنفيذ العملية العسكرية أيضا. 

وتابع: "أنا كنت متشددًا أكثر من نتنياهو وتحدثت وقتها مع الرئيس الأمريكي، جورج بوش، وبعد ذلك مع الرئيس باراك أوباما، وأوضحت لهما أنه عندما تتعلق الأمور بمسئولية إسرائيل عن أمنها، فنحن سنتخذ القرار وليس هم.

ونوه إلى أن الرئيسين الأمريكيين لم يرحبا بالخطة، لكنهما احترما حقنا باتخاذ القرار.
موسومة تحت