العراق: انفجار سيارة مفخخة وسط بغداد وداعش يتبنى

أعلن تنظيم داعش اليوم الأحد مسؤوليته عن التفجير الذي وقع في حي الكرادة وسط العاصمة بغداد.

وذكر التنظيم الإرهابي أن عملية انتحارية بسيارة مفخخة ضربت تجمعا في حي الكرادة بمدينة بغداد.

هذا ووقع التفجير بسيارة مفخخة في حي الكرادة وسط العاصمة بغداد في وقت مبكر من صباح الأحد، وأسفر عن مقتل 21 شخصا وإصابة 45 آخرين بحسب بيان صادر عن قيادة عمليات بغداد.

وانفجرت السيارة الملغومة في وقت الذروة للتسوق قرب مطعم شعبي، ومجمع تجاري للملابس اذ أتت الحرائق على المحال التجارية التي فيه.

وتشهد العاصمة بغداد حركة تجارية مع اقتراب حلول عيد الفطر إذ تخرج معظم الاسر للتبضع استعدادا للعيد كما هو متعارف عليه في أغلب البلدان الإسلامية.

وكانت وكالة "أسوشيتد برس" قد أفادت، اعتمادا على مصادر طبية وأمنية، بارتفاع حصيلة ضحايا انفجار استهدف منطقة الكرادة وسط بغداد ليلة السبت على الأحد 3 يوليو/تموز، إلى 18 شخصا فيما أصيب 45 آخرون بجروح.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

الامن الوطني العربي نافذة تطل على كل ما يتعلق بالعالم العربي من تطورات واحداث لها ارتباط مباشر بالمخاطر التي تتهددنا امنيا، ثقافيا، اجتماعيا واقتصاديا... 

           

للتواصل معنا

للتواصل مع ادارة موقع الامن الوطني العربي

editor@nsaforum.com

لاعلاناتكم

لاعلاناتكم على موقع الامن الوطني نرجو التواصل مع شركة كايلين ميديا الوكيل الحصري لموقعنا

editor@nsaforum.com