وزارة الدفاع التشيكية تنهي تدريب 31 طيار عراقي

الإثنين، 25 تموز/يوليو 2016 1048

أعلنت وزارة الدفاع التشيكية أنها أنهت اليوم الإثنين، تدريباً استمر 12 شهراً لـ31 طياراً عسكرياً عراقياً على قيادة المروحيات يندرج في إطار التصدي لتنظيم داعش.

وأوضح وزير الدفاع التشيكي مارتن ستروبنيكي، في تصريحات صحافية في باردوبيسي (100 كلم شرق براغ) أن "هذا التدريب يندرج ضمن العمل المشترك للتحالف الدولي ضد داعش".

وأضاف أن "استراتيجيتنا تقوم على مساعدة الجيش العراقي على مستوى التدريب والتزود بالعتاد".

وتدرب الطيارون العراقيون المشاركون أولاً على قيادة المروحية الأمريكية الخفيفة "شويزر" ثم على قيادة وسائل نقل روسية من نوع "ميغ-2" و"ميغ-17".

وأوضح مدير شركة "لوم" العامة، رومان بلاتيكا، التي تدير مركز التدريب الجوي في باردوبيسي، أنه "تم وضع خطة التدريب وفق حاجات الجيش العراقي وطلباته".

وتجري مفاوضات بشأن مجيء مجموعة أخرى من الطيارين العراقيين في الأشهر المقبلة إلى المركز ذاته لتلقي التدريب نفسه.

من جهة أخرى، سيزور فريق من المدربين التشيكيين قريباً قاعدة بلد الجوية (60 كلم شمال بغداد) لتدريب طيارين عراقيين على استخدام طائرات مقاتلة من نوع "الـ-159" وذلك حتى نهاية 2017، بحسب الوزير التشيكي.

وكانت الحكومة التشيكية صادقت العام الماضي على بيع العراق 12 طائرة من هذا النوع بهدف مساعدة بغداد على التصدي للإرهابيين.

وهذه الطائرة المتخصصة أساساً في تقديم دعم للعمليات البرية، يمكن تجهيزها بصواريخ "جو-جو، وجو- أرض".

و80% من مكونات هذه الطائرة مصدرها من خارج تشيكيا وخصوصاً من الولايات المتحدة الأمريكية.