اليابان تحتج رسمياً بسبب تسمية روسيا لجزر متنازع عليها

الثلاثاء، 14 شباط/فبراير 2017 982

قالت اليابان اليوم الثلاثاء "إنها تقدمت باحتجاج لروسيا بعد أن قامت موسكو بتسمية جزر غير مأهولة تعتبرها طوكيو جزءاً من أراضيها".

وقال المتحدث باسم الحكومة اليابانية يوشيهيدي سوجا خلال مؤتمر صحافي إن التسمية "تتعارض مع موقف بلادنا وهذا أمر مؤسف للغاية، وقدمت اليابان احتجاجاً أمس الاثنين عبر قناة دبلوماسية".

وتدعي اليابان ملكيتها لجزر الكوريل الخاضعة لإدارة روسيا حيث تسميها طوكيو الأراضي الشمالية.

واستولت القوات السوفيتية على بعض الجزر عام 1945 بعد أن استسلمت اليابان في نهاية الحرب العالمية الثانية. وتسبب ذلك الخلاف في منع البلدين من إبرام معاهدة سلام بعد الحرب.

وزار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليابان في ديسمبر (كانون الأول) الماضي وتوصل لاتفاق مع رئيس الوزراء شينزو آبي حول التعاون الاقتصادي بشأن الجزر المتنازع عليها.

ونفى سوجا اليوم الثلاثاء أن تتسبب تلك الخطوة الأخيرة في التأثير على المحادثات الثنائية بشأن ذلك النزاع.

وقال: "مثل تلك المشكلة تعد سببا لمدى أهمية حل قضية الأراضي الشمالية، ستدفع اليابان المفاوضات قدما بقوة".

وذكرت وسائل إعلام يابانية أن موسكو قامت بتسمية الجزر الخمس غير المأهولة بأسماء جنرالات يعودون إلى الحقبة السوفيتية علاوة على شخصيات أخرى.