حجم سوق الأمن السيبراني في الشرق الأوسط 23.4 مليار دولار 2023 Featured

أعلنت شركة “آر إس إيه” المتخصصة  في مجال الأمن السيبراني  عن اختبار “كوندو بروتيجو” -العاملة في حلول البنى التحتية لتقنية المعلومات واستشارات إدارة المعلومات وتزويد الحلول، والتي تتخذ من دولة الإمارات مقراً لها ضمن قائمة  الفئة البلاتينية في الشرق الأوسط،  بهدف توفير  دعم  للحلول الأمنية الخاصة بقطاع المشاريع.

ووفقا لتقرير صادر عن مؤسسة “ريسيرش آند ماركتس” لأبحاث السوق، فإن سوق حلول الأمن السيبراني في أسواق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تواصل نموّها بمعدل سنوي تراكمي يبلغ 11.9 %، لتصل إلى قرابة 23.4 مليار دولار بحلول العام 2023، مما يعكس حجم الفرص المتاحة في أسواق المنطقة.

عالميا، تتولى آى اس ايه ما يزيد عن 30,000 مؤسسة، وتشرف على إدارة اكثر من   50 مليون هوية مستخدم، لتكون المسؤولة عن أمن ما يفوق ملياري مستخدم.

وقال آندرو كالثورب، الرئيس التنفيذي لشركة “كوندو بروتيجو”:” مع استمرار نمو سوق حلول الأمن وإدارة المخاطر في الشرق الأوسط، تبرز حاجة المؤسسات لمعرفة وخبرة شركاء قنوات التوزيع يمكنهم المساعدة في وضع استراتيجيات حماية البيانات وتنفيذ مشاريعها. وبصفتنا “الشريك البلاتيني” لدى الشركة، يمكننا العمل وفق استراتيجيات “آر إس إيه” لتقديم أكثر حلول الحماية تقدما، وتوفير الدعم اللازم لعمليات التحول الرقمي”. 

وتقدّم الشركة مجموعة من الحلول الأمنية ، مما يتيح للعملاء اكتساب المعرفة واتخاذ الإجراءات التي يحتاجونها لضمان تحقيق النجاح المنشود، في عالم من المخاطر والمجهول. وتتضمن قائمة حلول “آر إس إيه” مجموعة RSA Archer®، ومنصة RSA Netwitness®، ومجموعة RSA SecurID®، ومجموعة RSA® Fraud، ومجموعة Risk Intelligence، وRSA® Risk and Cyber Security Practice.

من جهته، قال مارتن سوذرلاند، مدير عام شركة “آر إس إيه” لمنطقة الشرق الأوسط وتركيا وإفريقيا: “تحرص “آر إس إيه” على التعاون مع الشركاء من الفئة البلاتينية كي نتمكن سوية من مساعدة المؤسسات على إدارة المخاطر الرقمية ومواصلة مواكبتها لعمليات التحوّل الرقمي. وبالجمع ما بين الخبرة في هذا المجال وسرعة الوصول إلى الأسواق، سيكون بإمكان كل من “آر إس إيه” و”كوندو بروتيجو” توفير الدعم للعملاء في الشرق الأوسط لتمكينهم من إدارة المخاطر الرقمية، وتسريع عملية التحوّل الرقمي، وسرعة إظهار قيمة الاستثمار في هذه الحلول”.