وزير الخارجية الكندي: يجب علينا مساعدة مصر وتونس قبل فوات الأوان

السبت، 28 أيار 2016 900

أكد وزير الشؤون الخارجية الكندي، ستيفان ديون، أنه يجب على بلاده مساعدة مصر وتونس حتى لا تتحولا إلى نقاط ساخنة في العالم.

وركز "ديون" خلال اجتماعه مع مندوبي الحزب الليبرالي في كندا على الدور الذي ينبغي أن تلعبه كندا في منع الصراعات الدولية، مشددًا على أن أهم الأشياء التي يمكن القيام بها هو تقديم الدعم للبلدان التي تقترب من الهاوية، وذلك وفقًا لموقع "آي بولتيكس" الكندي.

وأضاف ديون": "كنت في تونس ومصر هذا الأسبوع، اللذين يحاولان للسير نحو الديمقراطية، ويكافحان من أجل التقدم، لكن البيئة لديهما صعبة، بسبب الوضع في البلدان المجاورة، والجماعات الإرهابية، وطالبا من كندا المساعدة، وعلينا أن نلبي الطلب قبل فوات الأوان ".

وأشار وزير الدفاع الكندي، هارجيت ساجان، إلى ارتفاع زيادات الصراعات في جميع أنحاء العالم، موضحًا أن بلاده تحاول منع نشوب الصراعات في المقام الأول.

وأكد أن كندا تتعامل مع "تحديات كبيرة"؛ وخاصة عندما يتعلق الأمر بالجماعات الإرهابية مثل "داعش"، الذي يدعم جماعة بوكو حرام وحركة الشباب، مشيرًا إلى التحديات الكبيرة التي تواجهها الدولة في سيناء.

يذكر أن وزير الخارجية الكندى التقى خلال زيارته لمصر بالرئيس عبدالفتاح السيسي، وسامح شكرى وزير الخارجية، لبحث دعم التعاون بين مصر وكندا في مختلف المجالات، ومناقشة تطورات الأوضاع بمنطقة الشرق الأوسط.

موسومة تحت
آخر تعديل على السبت, 28 أيار 2016 14:48