البحرية البريطانية تحذر سفينة إسبانية في جبل طارق بقنابل مضيئة

الإثنين، 21 تشرين2/نوفمبر 2016 1310

أطلقت البحرية الملكية البريطانية عدة قنابل ضوئية تحذيرية، على إحدى السفن الإسبانية التي توغلت في المياه الإقليمية لمنطقة جبل طارق، الخاضعة للسيطرة البريطانية، والتي تطالب إسبانيا باستعادتها.

وقالت البحرية البريطانية "إن المدمرة HMS أطلقت عدة قنابل ضوئية تحذيرية، على سفينة الأبحاث الإسبانية لوس اليفرانو بعد أن رفضت الاستجابة لتحذيرات صدرت إليها عن طريق الراديو".

وأكد متحدث باسم وزارة الدفاع البريطانية: "أن البحرية الملكية ستواصل التصدي لأي محاولة غير مشروعة للتوغل في المياه الإقليمية لجبل طارق البريطانية، كما أن لندن تقدمت باحتجاج دبلوماسي رسمي إلى الحكومة الإسبانية".

من ناحيته قال رئيس وزراء جبل طارق "فابيان بيكاردو"، إنه كان على اتصال دائم بقائد القوات البريطانية في المنطقة العميد "مايك ووكر"، وناقش معه الإجراء الذي تم اتخاذه ضد سفينة الأبحاث الإسبانية.

وأضاف "بيكاردو": "لقد ناقشت مع "ووكر" جميع القرارات التكتيكية التي تم اتخاذها، وأنا مقتنع بأنها ضرورية؛ لإثبات السيادة والولاية البريطانية غير المقيدة على المنطقة ومياهها الإقليمية والاقتصادية.

واثنى "بيكاردو" على يقظة البحرية الملكية ودورها في توفير الحماية الكاملة لمنطقة جبل طارق وسكانها في ظل الانتهاكات المستمرة التي تقوم بها البحرية الإسبانية للمياه الإقليمية.