ست منظومات قتالية ستجعل من ال F-15SA منصة للتفوق الجوي دون منازع Featured

حزيران/يونيو 21, 2016 9285

تجري وزارة الدفاع الأميركية الخطوات اللازمة لانجاز كافة التفاصيل المتعلقة بتحديث طائرة الاف 15 السعودية بنسختها الجديدة F-15SA على ان يبدا التسليم اعتبارا من سبتمبر القادم. وقد نصت الموافقة المبدئية التي اعلن عنها في 20 نوفمبر 2010 انه سيتم تزويد الاف 15 الجديدة باحدث منظومات الحرب الالكترونية  EPAWSS Electronic Warfare Suite Program، الرادار AESA وأجهزة الاتـصالات...

اما ابرز هذه التحديثات واهمها هو ما  يتعلق بتطوير قدراتها النارية الضاربة من خلال تمكينها من استخدام احدث المنظومات القتالية بشكل عام والقدرات الصاروخية بشكل خاص.  وستسمح هذه القدرات القتالية والصاروخية للاف 15 ان تكون طائرة تفوق جوي عند تنفيذها لمهام الدعم الجوي القريب، بمعنى ان هذه المنظومات ستسمح لها بالاشتباك وتدمير الاهداف المعادية اثناء تنفيذها لمهام الدعم الجوي القريب مما سيوفر لها استقلالية العمل وحرية المناورة. وقد باشرت وزارة الدفاع الأميركية بالتعاقد مع الشركات المعنية لانجاز عملية التضمين وابرز الصواريخ التي سيتم تضمينها على متن F-15SA: (بعضها مستخدم حاليا على الاف 15 السعودية)

منصات تعليق الاسلحة القتالية على  F-15 SA

 صورة تبين مختلف نقاط تعليق الاسلحة على  الاف 15

 

-        صواريخ هارم  من نوع AGM-88B HARM

-        صواريخ سايدويندر من نوعAIM-9X SIDEWINDER

-        صواريخ امرام جو-جو AIM-120C/7 Advanced Medium Range Air-to-Air (AMRAAM)

-        قنابل بايفواي موجهة GBU-24 PAVEWAY III Laser

-        قنابل الجيدام Joint Direct Attack Munitions (JDAM)

الهاربون صاروخ مضاد للسفن من انتاج شركة بوينغ يصل مداه الى ما يزيد على 67 ميلاً بحرياً. ونصت الصفقة على تسليم السعودية 400 صاروخ من هذا النوع.  دخل الهاربون الخدمة في العام 1977 وهو مستخدم من قبل العديد من الجيوش، لكن بواسطة التحديثات الجديدة ستتمكن الاف 15 السعودية من استخدامه ضد السفن المعادية. وقد طوّرت شركة بوينغ هذا النوع من الصواريخ لتوفير بيئة اشتباك أوسع وقدرة مقاومة أكبر لمقومات الحرب الإلكترونية مع قدرة تصويب متطورة. يتميّز بقدرة مستقلّة للعمل في كل الظروف الجوية وما وراء الأفق، كما أنه قادر على الاشتباك البعيد المدى مع الأهداف البحريةً. للمزيد


الهارم صاروخ  جو ارض من انتاج شركة رايثيون يتميز بقدرته على مقاومة التشويش والاشعاع ويصل مداه الىما يزيد على 90 ميلاً بحرياً. ونصت الصفقة على تسليم السعودية 600 صاروخ من هذا النوع. مهمة الهارم تدمير رادارت منصات الصواريخ ارض –جو ومنظومات المدفعية الصاروخية الموجهة بواسطة الرادارات. يعتبر هذا الصاروخ الحل النموذجي لتدمير او شل المنظومات الصاروخية الأرضية التي تشكل عائقا امام تحقيق القوات الجوية تفوقها الجوي فوق حقل المعركةAir Superiority للمزيد


السايدويندر صاروخ  جو- جو (مدى قريب) من انتاج شركة رايثيون مهمته تدميرالأهداف الجوية المعادية. ونصت الصفقة على تسليم السعودية 300 صاروخ من هذا النوع. يتميز السايندويندر برصد اهدافه بواسطة الاشعة ما دون الحمراء وبقدرات على المناورة الجوية العالية لتعقبها اثناء مناورتها. ويعتبر الصاروخ النموذجي للاشتباك وتدمير الأهداف الجوية من وضعية الاشتباك الفريب المدى ويساعد في تحقيق التفوق الجوي فوق حقل المعركة Air Superiority . وقد تم تحديثه مؤخرا ليتم اطلاقه من منصات أرضية بحيث يصبح صاروخ ارض –جو. ويتميز السايدويندر بخاصية "اطلق وانسى" بحيث تسمح له الحساسات وأجهزة التعقب والرصد  العاملة على الموجات ما دون الحمراء من تحقيق إصابات تتجاوز 98% عند تعقبه لاهدافه الجوية. للمزيد

 


امرام صاروخ  جو- جو (مدى متوسط) من انتاج شركة رايثيون مهمته تدميرالأهداف الجوية المعادية ويصل مداه الى حوالي 97 ميلا بحريا. ونصت الصفقة على تسليم السعودية  500 صاروخ من هذا النوع. يتميز الامرام برصد اهدافه بواسطة الرادار وهو يتملك خاصية بث وتلقي الموجات الرادارية وبقدرات على المناورة الجوية العالية لتعقب أهدافه وتدميرها اثناء مناورتها. تصل سرعته الى 4 ماخ ويعتبر الصاروخ النموذجي للاشتباك وتدمير الأهداف الجوية من وضعية الاشتباك المتوسط المدى ويساعد في تحقيق التفوق والسيطرة الجوية فوق حقل المعركةAir Superiority And  Air Supremacy. ويتميز الامرام ايضا بخاصية "اطلق وانسى" بحيث تسمح له أجهزة التعقب والرصد الراداراية من تحقيق إصابات تتجاوز 98% عند تعقبه لاهدافه الجوية. للمزيد


البايفواي هي قنابل موجهة بواسطة اللايزر من انتاج شركة رايثيون. البايفواي هي قنابل ذكية للقصف الجوي التكتي ضد الأهداف المحصنة والاهداف المتحركة وفي مختلف الظروف الجوية. ونصت الصفقة على تسليم السعودية  1100 قنبلة من هذا النوع. تتميز البايفواي بالتوجيه المزدوج التوجيه اللاليزري والتوجيه بواسطة أجهزة تحديد الموقع العالمي ما يوفر لها امكانية تحقيق إصابات عالية الدقة. تعتبر هذه القنابل من اهم المنظومات لتنفيذ مهام الدعم الجوي القريب لصالح الوحدات البرية وتسمح دقة اصابتها بتحقيق الفعالية وخفض عدد الطلعات اللازمة لانجاز تدمير مجموع بنك الأهداف المحددة. للمزيد

 


الجيدام - ذخائر الهجوم المباشر المشترك هي قنابل تقليدية تم تطويرها من قبل شركة بوينغ عبر إضافة مجموعة ذيل موجه لزيادة دقة اصابتها وتحويلها الى أسلحة ذكية . تتميز الجيدام بمداها الذي يصل الى 15 ميلا بحريا وقدرة العصف والتدمير الذي تحدثه المواد المتفجرة التي تصل زنتها الى 429 كلغ عند استخدام الذيل الموجه على القنابل التقليدية GBU Mark 84. وتستخدم في القصف الجوي التكتي والمتوسط المدى ضد الأهداف المحصنة والاهداف المتحركة وفي مختلف الظروف الجوية. ونصت الصفقة على تسليم السعودية 1000 قنبلة GBU Mark 84. تعتبر هذه القنابل من اهم المنظومات لتنفيذ مهام الدعم الجوي القريب لصالح الوحدات البرية كما تسمح دقة اصابتها ايضا بتحقيق الفعالية وخفض عدد الطلعات اللازمة لانجاز تدمير مجموع بنك الأهداف المحددة.  للمزيد

 لمراجعة نص العقد الاساسي انقر على الرابط

 

Last modified on الأربعاء, 22 حزيران/يونيو 2016 13:52