العناوين

        

كيف ردت تركيا على تسريب صور لجنود أميركيين يقاتلون إلى جانب الكرد

اتهمت أنقرة الجمعة 27 مايو/أيار 2016 الولايات المتحدة “بالنفاق” إثر نشر صور لجنود أميركيين من القوات الخاصة يساندون قوات سوريا الديمقراطية الكردية في هجومها على مواقع تنظيم (داعش) في ريف الرقة.

وقال وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو، إنه “من غير المقبول” أن يضع جنود أميركيون شارات وحدات حماية الشعب الكردية التي تعتبرها أنقرة مجموعة “إرهابية”، وأضاف للصحفيين “هذا كيل بمكيالين.. هذا نفاق”.

وتعامل تركيا وحدات حماية الشعب أسوة بحزب العمال الكردستاني الذي يخوض تمرداً ضد القوات التركية منذ 1984 مطالباً بحكم ذاتي للكرد، في حين تعتبر واشنطن هذه الوحدات الأفضل استعداداً لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية.

وتسبب الدعم الأميركي لهذه القوات في توتر العلاقات مع أنقرة حليفتها في حلف شمال الأطلسي.


وقال جاوش أوغلو ساخراً “نوصيهم بأن يضعوا شارات داعش وجبهة النصرة في مناطق أخرى من سوريا وبوكو حرام في إفريقيا”.

وصور مراسل وكالة الصحافة الفرنسية نحو عشرين جندياً أميركيا منتشرين إلى جانب مقاتلين عرب وكرد يشاركون في الهجوم على مواقع تنظيم “الدولة الإسلامية” في ريف الرقة وسمعهم يتحدثون بالإنكليزية.

ولكن من غير الواضح إن كان الجنود الأميركيون المنتشرون في المنطقة يشاركون مباشرة في المعارك أو يقدمون المشورة، وفق ما حددته رئاسة الأركان مهمتهم.

وتؤكد وزارة الدفاع الأميركية أن مهمتهم تقتصر على “المشورة والإسناد” وليست مهمة قتالية.

وانتقد جاوش أوغلو سياسة “أن هناك منظمة إرهابية يمكن أن أستخدمها وأخرى لا أستخدمها. لن ننتصر في حربنا على الإرهاب بمثل هذه الرؤية”.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

الامن الوطني العربي نافذة تطل على كل ما يتعلق بالعالم العربي من تطورات واحداث لها ارتباط مباشر بالمخاطر التي تتهددنا امنيا، ثقافيا، اجتماعيا واقتصاديا... 

           

للتواصل معنا

للتواصل مع ادارة موقع الامن الوطني العربي

editor@nsaforum.com

لاعلاناتكم

لاعلاناتكم على موقع الامن الوطني نرجو التواصل مع شركة كايلين ميديا الوكيل الحصري لموقعنا

editor@nsaforum.com