الأمين العام للناتو يؤيد مبادرة الرقابة على التسليح في أوروبا

الجمعة، 02 أيلول/سبتمبر 2016 785

لاقى مقترح وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير بشأن إجراء محادثات جديدة حول الرقابة على التسليح بين شرق وغرب أوروبا استحساناً من حلف شمال الأطلسي "الناتو".

ورحب الأمين العام للحلف ينس ستولتنبرغ خلال زيارة لبرلين اليوم الجمعة بالمبادرة الألمانية، وقال: "يتعين علينا تجنب سباق تسلح جديد وعصر جديد من الحرب الباردة".

وذكر ستولتنبرغ أن هناك حالياً "الكثير من المشكلات" في مجال الرقابة على التسليح.

وتطرق ستولتنبرغ إلى انتقادات من الولايات المتحدة بأن المحادثات الجديدة لن تكون ذات جدوى فعلية لأن روسيا لم تلتزم حتى بالمعاهدات الحالية.

وذكر ستولتنبرغ، أنه لا يوجد تناقض في ذلك، وقال: "لا تعارض بين الالتزام بالمعاهدات الحالية ومحاولة تحسينها في الوقت نفسه"، موضحاً أن المبادرة تهدف إلى البدء في عملية المحادثات بشأن الرقابة على التسليح.

وكان شتاينماير دعا في مقال بصحيفة "فرانكفورتر ألجماينه تسايتونغ" الألمانية الأسبوع الماضي إلى وضع قواعد جديدة تحدد حجم أنظمة الأسلحة ونطاق نشرها على أراضي حلف الناتو وفي روسيا ودول أوروبية أخرى.

موسومة تحت