قوات الاحتلال تقتحم المسجد الأقصى وتلقي القنابل الصوتية باتجاه المصلين

حزيران/يونيو 26, 2016 794

​اقتحمت قوات إسرائيلية خاصة صباح الأحد المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة، واعتدت على المصلين بالضرب بقوة وبالقنابل الصوتية، ما أدى لوقوع إصابات.

وأكدت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني أن خمسة فلسطينيين أصيبوا بجروح بين متوسطة وطفيفة جراء إصابتهم بقنابل الصوت والغاز والرصاص المطاطي، بعد اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي لساحات المسجد الأقصى المبارك.

واقتحم العشرات من عناصر الوحدات الخاصة في جيش الاحتلال ساحات المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة، وشرعوا بإطلاق النار على المصلين المسلمين الذين تصدوا لاقتحامات المستوطنين المتطرفين.

وأشارت مصادر في دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس لـ 24، أن ما حدث هو خرق الاحتلال لتفاهمات تضمنية، تقضي بعدم اقتحام المتطرفين للمسجد الأقصى المبارك، خلال العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك.

وأضافت أن الوضع زاد توتراً مع دخول عدد من المستوطنين من جهة باب المغاربة، ما أدى إلى حدوث موجة احتجاجات كبيرة من دائرة الأوقاف والمصلين المسلمين، سرعان ما دخلت قوات معززة من شرطة الاحتلال وأطلقت النار بكل اتجاه.

ولفتت مصادر دائرة الأوقاف الإسلامية إلى أن قوات الاحتلال أصابت أكثر من خمسة فلسطينيين بجروح بينما اعتقلت أربعة معتكفين.